Accessibility links

أطول خسوف في القرن.. 'قمر الدم' يدخل ظل الأرض


أطول خسوف كلي للقمر في القرن 21

وجه المهتمون بالنجوم والأجرام السماوية في أنحاء العالم أنظارهم إلى السماء مساء الجمعة لمشاهدة ”القمر الدموي“ وهو يدخل رويدا في ظل الأرض في أطول خسوف بالقرن الحادي والعشرين.

ومن رأس الرجاء الصالح حتى الشرق الأوسط ومن لندن إلى ميناء سيدني شخصت أبصار الآلاف نحو السماء على أمل رؤية القمر الذي بدأ لونه في التحول إلى البرتقالي أو البني أو القرمزي لدى توغله في ظل الأرض.

وتقول إدارة الطيران والفضاء الأمريكية (ناسا) إن الخسوف الكلي سيستغرق ساعة و42 دقيقة و57 ثانية لكن سيسبقه وسيليه خسوف جزئي مما يعني أن القمر سيقبع ثلاث ساعات و54 دقيقة في الجزء المعتم من ظل الأرض.

وسيحدث الخسوف التام في الساعة 20:22 بتوقيت غرينتش ويمكن رؤيته في أوروبا وروسيا وأفريقيا والشرق الأوسط ومعظم أنحاء آسيا واستراليا.

تحديث (20:15 تغ)

العالم على موعد مساء الجمعة مع أطول خسوف كلي للقمر في القرن الحادي والعشرين، والذي يبدأ بدخول القمر منطقة ظل الأرض لمدة ساعة و43 دقيقة.

وهذه المدة ستجعل القمر يبدو أصغر وأكثر قتامة عن المعتاد، مكتسيا لونا أحمر (لون الصدأ) لذلك يسمى بـ"قمر الدم".

وحسب وكالة الفضاء الأميركية "ناسا" سيكون معظم الناس في العالم قادرين على مشاهدة هذه الظاهرة الفلكية الفريدة خاصة في الشرق الأوسط وشرق أفريقيا ووسط أسيا، ومع ذلك ستفقدها أميركا الشمالية. وكانت اميركا قد شهدت خسوفا في وقت سابق من العام، لكن مدته أقل.

وفي المنطقة العربية، يبدأ الخسوف الكلي في 9:30 مساء بالتوقيت المحلي لمدينة القاهرة، ويبلغ ذروته عند الساعة 10:21 مساء.

وقبل ذلك يبدأ خسوف شبه ظلي لا يرى بالعين المجردة عند 7:14 مساء، ويستمر حتى 8:24 عندما يبدأ الخسوف الجزئي الذي يمكن مشاهدته بالعين المجردة.

XS
SM
MD
LG