ساي يطيح بجاستن بيبر على يوتيوب

المغني ساي في حفل موسيقي بسيدني
المغني ساي في حفل موسيقي بسيدني
أعلن موقع يوتيوب لأشرطة الفيديو رسميا الأحد أن أغنية "غانغام ستايل" للمغني الكوري الجنوبي ساي شوهدت أكثر من 812 مليون مرة، وأطاحت بأغنية "بايبي" للشاب الكندي جاستن بيبر الذي احتل المرتبة الأولى منذ يوليو/تموز 2010.

وأشار موقع مجلة "بيلبورد المتخصصة في الموسيقى إلى أن شريط المغني ساي تجاوز عتبة 800 مليون مشاهد في غضون أربعة أشهر، فيما احتاجت أغنية "بايبي" إلى سنتين للوصول إلى هذا المستوى، مشيرا إلى أن الآمر "ظاهرة ثقافية فعلية في مجال البوب"، حسب وصف المجلة.

من جهته، وقال موقع يوتيوب "إنها أغنية ناجحة من العيار الثقيل على مستوى عالمي لم يسبق لنا أن شاهدنا مثلها".

وصدرت الأغنية في كوريا في شهر يوليو/تموز الماضي، واشتهرت في الخارج بعد شهر، كما انتشر بعدها الفيديو الكليب غير المألوف الذي يقلد فيه مغني الراب البالغ 34 عاما رقصة حصان خفي، في العالم بأسره.

ومع أن كلمات الأغنية باللغة الكورية، فإن خطوات الرقص التي يقوم بها والوتيرة السريعة جدا للأغنية جذبت الجمهور، كما المشاهير وكبار هذا العالم من أمثال مواطنه بان كي مون الأمين العام للأمم المتحدة ورئيس بلدية لندن بوريس جونسون وصولا إلى الرئيس باراك أوباما.

ويحاكي الشريط بسخرية حياة الأغنياء المترفة في أحد أحياء صول عاصمة كوريا الجنوبية.
واستخدمها الفنان الصيني المعارض اي ويوي للمطالبة بحرية التعبير في بلاده، إلا أنها سحبت فورا من الانترنت في الصين.

وتجمع عشرات الآلاف من الأشخاص في روما وباريس وميلانو ليشاركوا جماعيا في تقليد خطوات ساي لدقائق معدودة، بينما أثار نجاحه مزيجا من الفخر والذهول في كوريا الجنوبية.
 
فساي معروف في بلاده بأدائه على المسرح وشخصيته التي تقف على هامش المجتمع الكوري الجنوبي الذي يتبع معايير معينة. وقد أدين بتهمة استهلاك الماريجوانا ومنعت العشرات من أغانيه وأشرطة الفيديو المرافقة لها لمن هم دون الـ18 من العمر من قبل الرقابة في البلاد التي اعتبرت أن الكلمات والصور موحية جنسية أو بذيئة.

فيما يقول الناقد الموسيقي الكوري الجنوبي كانغ هون ""أغاني ساي لطالما تضمنت عناصر مضحكة واستفزازية أحيانا، وهي أمور غائبة كليا عن أوساط البوب الكورية الجنوبية".

ويتوقع أن يصدر المغني ساي ألبوما باللغتين الإنكليزية والكورية مطلع عام 2013 سيوزع على مستوى العالم.

شروط نشر التعليقات على الموقع:
الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب النقاش وعدم استخدام الكلمات النابية والعنصرية والخادشة للحياء والابتعاد عن التحريض على العنف أو الكراهية.الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط وليس عن رأي "شبكة الشرق الأوسط للإرسال"
للإطلاع على النص الكامل للشروط الرجاء زيارة صفحة قواعد وسياسات التعليق على الموقع