الصفحة الرئيسية / أهم الأخبار

توقيف ضباط شرطة مصريين في قضية 'ترحيلات أبو زعبل'

مواجهات بين قوات الشرطة ومؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسي. أرشيف
مواجهات بين قوات الشرطة ومؤيدين للرئيس المعزول محمد مرسي. أرشيف
أمرت النيابة المصرية الثلاثاء بحبس أربعة من ضباط الشرطة في قضية مقتل محتجزين من أنصار جماعة الإخوان المسلمين خلال ترحيلهم إلى سجن أبو زعبل في أغسطس/آب الفائت.
واختنق المحتجزون حين أطلقت غازات مسيلة للدموع في مؤخرة سيارة الترحيلات التي كانوا فيها.
 
وقالت وزارة الداخلية في ذلك الوقت ان السجناء كانوا يحاولون الهرب أثناء نقلهم الى السجن وانهم احتجزوا ايضا ضابط شرطة رهينة.
 
وقال مصدر أمني "النيابة تحقق في الحادث منذ وقوعه وحققت مع ضباط الشرطة السبعة المعنيين في ثلاث جلسات خاصة."
 
وأضاف "اليوم (الثلاثاء) أمرت النيابة بحبس أربعة ضباط كبار أربعة أيام على ذمة التحقيق وأفرجت عن الثلاثة الأقل رتبة. ووجهت للأربعة تهمة الإهمال وقتل المحتجزين."
 
وقالت صحيفة "الأهرام" على موقعها الإلكتروني إن النائب العام هشام بركات أمر بحبس الضباط الاربعة على ذمة التحقيق في تهمة القتل.
 
وذكرت الصحيفة ومصدر أمني أن العدد الاجمالي للمحتجزين الذين لقوا حتفهم في الحادث بلغ 49 قتيلا.
 

شروط نشر التعليقات على الموقع:
الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب النقاش وعدم استخدام الكلمات النابية والعنصرية والخادشة للحياء والابتعاد عن التحريض على العنف أو الكراهية.الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط وليس عن رأي "شبكة الشرق الأوسط للإرسال"
للإطلاع على النص الكامل للشروط الرجاء زيارة صفحة قواعد وسياسات التعليق على الموقع