مذنب قد يضرب الأرض عام 2013

x

كشفت وكالة أبحاث الطيران والفضاء الأميركية- ناسا أن مذنبا مشابها للذي أنفجر فوق غابات منطقة غرب سيبيريا شمال روسيا في عام 1908 من القرن المنصرم وتسبب في إلحاق دمار كثيف بها سيمر في مدار أقرب إلى الأرض من بعض الأقمار الاصطناعية التي تدور حاليا بمداراتها حول الكرة الأرضية.

وأوضحت الوكالة أن المذنب الذي أطلق عليه اسم 2012 DA14 سيكون أقرب إلى الأرض في 15 فبراير/ شباط من العام المقبل 2013، حيث تفصله عنها وقتئذ مسافة 26 ألفا و900 كيلو متر فقط، بينما تدور بالفضاء حاليا أقمار صناعية في مدارات تبعد مسافة 35 ألفًا و700 كيلومتر.

ويتراوح قطر المذنب الذي تم رصده أولا من جانب المرصد الفضائي الأسباني La Sagra ما بين 40 إلى 95 مترا، وهو ينتمي إلى مجموعة Apollo للمذنبات القريبة من الكرة الأرضية والتي يشكل الكثير منها تهديدا محتملا بالاصطدام بها.

ويمضي علماء الفلك بمختلف مناطق العالم جل وقتهم في مراقبة المذنب لتحديد حجمه ومساره على وجه الدقة، نظرا لأن مذنبا لا يزيد حجمه عن 50 مترا يتسبب عند دخوله المجال الجوي للكرة الأرضية في حدوث انفجار تتجاوز قوته نحو ألف قنبلة ذرية مثل التي دمرت مدينة هيروشيما اليابانية في عام 1945.


شروط نشر التعليقات على الموقع:
الإلتزام بفضيلة الحوار وآداب النقاش وعدم استخدام الكلمات النابية والعنصرية والخادشة للحياء والابتعاد عن التحريض على العنف أو الكراهية.الأفكار الواردة في التعليقات تعبر عن آراء أصحابها فقط وليس عن رأي "شبكة الشرق الأوسط للإرسال"
للإطلاع على النص الكامل للشروط الرجاء زيارة صفحة قواعد وسياسات التعليق على الموقع