Accessibility links

logo-print

نصائح قد تفيدك لمواجهة فيروس زيكا


التصدي لانتشار فيروس زيكا في البرازيل

التصدي لانتشار فيروس زيكا في البرازيل

حذرت منظمة الصحة العالمية من الانتشار السريع لفيرس زيكا في الأميركيتين ومن خطر إصابة نحو أربعة ملايين شخص بنهاية العام الحالي.

وقد أصدرت المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية منها تحذيرات للأمهات الحوامل بعدم السفر إلى نحو 14 دولة، لاسيما في منطقتي الكاريبي وأميركا اللاتينية حيث انتشار الفيروس آخذ في الازدياد.

ويشتبه الخبراء في أن عدوى زيكا الفيروسية تتسبب في تشوهات للمواليد الجدد تتسم بصغر حجم الرأس والمخ وعدم اكتمال النمو.

أسئلة ونصائح نوردها هنا نقلا عن صحيفة "نيويورك تايمز" الأميركية للتعرف أكثر على هذا الفيروس، وللوقاية من مخاطره:

1- ما هو فيروس زيكا؟

فيروس زيكا هو عدوى تنتقل عبر بعوضة تعرف بـ "البعوضة النمر"، وترتبط أيضا بحمى الضنك والحمى الصفراء وفيروس غرب النيل.

وعلى الرغم من أنه تم اكتشاف الفيروس في غابات زيكا في أوغندا في العام 1947، غير أنه لم يبدأ بالانتشار على نطاق واسع في النصف الغربي من الكرة الأرضية حتى شهر أيار/مايو الماضي، عندما تفشت العدوى في البرازيل.

وفي حين أن العدوى لا تسبب أي أعراض أو أضرار دائمة، إلا أن الاهتمام العلمي يتركز على النساء اللواتي يصبن بالعدوى أثناء الحمل، وأولئك الذين يصابون بالشلل بشكل مؤقت بعد الإصابة بالفيروس.

2- كيف ينتشر؟

ينتشر زيكا عن طريق البعوض من جنس (ايديس ايجبتاي) التي يمكن أن تتكاثر في المياه، كبركة صغيرة أو حتى غطاء زجاجة، وعادة ما تلدغ خلال النهار.

وإضافة إلى ذلك، تحدث تقرير عن احتمال انتشار الفيروس عبر نقل الدم وعبر الاتصال الجنسي.

3- هل يتسبب بتلف في المخ عند الرضع؟

في تشرين الأول/أكتوبر، لاحظ الأطباء احتمال أن يكون زيكا وراء طفرة ولادة أطفال برؤوس صغيرة بشكل غير معتاد وأدمغة تالفة في شمال البرازيل.

ورغم ذلك، أورد الخبراء عوامل أخرى كتزامن إصابة المرأة الحامل بعدد من الفيروسات من بينها زيكا، قد تساهم في ارتفاع نسبة التشوه الخلقي لدى الرضع.

ورأوا أن الفيروس ليس هو السبب الرئيسي للتشوهات، فيما تشير الأدلة الآن إلى أن زيكا وراء ذلك.

4- كيفية معرفة الإصابة بالعدوى وهل هناك اختبار؟

حتى وقت قريب، لم يعتبر فيروس زيكا خطرا كبيرا لأن أعراضه خفيفة نسبيا. إذ واحد من كل خمسة أشخاص مصابين يظهرون أعراضا، والتي يمكن أن تشمل الحمى والطفح الجلدي، وآلام المفاصل واحمرارا في العينين، وهؤلاء عادة لا يتطلب وضعهم إسعافات في المستشفى.

ولكن، لا يوجد أي اختبار على نطاق واسع لعدوى زيكا. ولكونه يرتبط ارتباطا وثيقا بحمى الضنك والحمى الصفراء، فإنه قد يتفاعل مع اختبارات الأجسام المضادة لتلك الفيروسات.

وللكشف عن زيكا، يجب تحليل عينة من الدم أو الأنسجة منذ الأسبوع الأول للإصابة بالعدوى في مختبر متطور لكي يتمكن من الكشف عن الفيروس.

5 - كيف تتأثر الحوامل؟

في حال كانت المرأة حاملا وزارت مؤخرا بلدا ينتشر فيه فيروس زيكا، فعليها استشارة الطبيب. واللواتي يظهرن أعراض الإصابة مثل الحمى والطفح الجلدي، وآلام المفاصل واحمرار العيون خلال رحلتهن أو في غضون أسبوعين من عودتهن، فيتوجب عليهن إجراء اختبار دم تفصيلي للكشف عن الفيروس.

غير أن هذه التوصية تثير الجدل، خاصة أن الأعراض لا تظهر دائما على المصابين والمصابات، إضافة إلى أن 80 بالمئة من اللواتي يصبن بالفيروس لا يشعرن بسوء، وليس هناك دليل على أن الأطفال يتعرضون للأذى إلا عندما تشعر الأم بالسوء بشكل واضح.

6- ما هي أخطر فترات الإصابة في الحمل؟

الوقت الأكثر خطورة للإصابة بزيكا هو خلال الأشهر الثلاثة الأولى، فبعض النساء لا يدركن حملهن، ولا يعرف بالتالي الخبراء كيفية دخول الفيروس إلى المشيمة وإلحاق الضرر بدماغ الجنين.

7 - إجراءات احترازية للمرأة

في حال كانت المرأة بسن الإنجاب، وليست حاملا ولا تخطط للحصول على مولود، لكنها ترغب في زيارة دولة حيث ينتشر فيها زيكا، ينصح الخبراء استخدام أساليب صارمة لتحديد النسل.

أما اللواتي يحملن بشكل غير متوقع أثناء السفر أو بعده بفترة وجيزة يجب عليهن إجراء اختبارات الدم وصور الموجات فوق الصوتية الشهرية، لأن الحالة تستدعي القلق.

8 - هل هناك علاج؟

لا توصي المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية الأشخاص المصابين بفيروس زيكا باستخدام دواء مضاد للفيروسات.

فعندما تظهر الأعراض تكون خفيفة، وعادة ما تتطلب الحالة الراحة والتغذية والرعاية.

9 - ماذا عن اللقاح.. وكيف يحمي الناس أنفسهم؟

لا يوجد لقاح ضد الفيروس، وقد بدأ بذل الجهود في هذا الصدد، غير أن التوصل إلى اللقاح واختباره عادة ما يستغرق سنوات ويكلف مئات الملايين من الدولارات.

وتنصح المراكز الأميركية لمكافحة الأمراض والوقاية النساء الحوامل بتجنب الذهاب إلى المناطق التي ينتشر فيها زيكا، وطلبت من النساء التفكير في ما إذا كانت تخطط للحمل واستشارة الأطباء قبل ذلك.

ويُنصح المسافرون إلى هذه الدول بتجنب لدغات البعوض من خلال البقاء في غرف مكيفة، والنوم تحت الناموسيات، ودهن واق للحشرات في جميع الأوقات، وارتداء السراويل والأكمام الطويلة، والأحذية والقبعات.

10- لماذا لم يتم الكشف عن الحالات سابقا؟

بما أن فيروس زيكا انتشر في افريقيا وآسيا منذ عقود، لماذا لم يتم الكشف عن الرابط بينه وبين التشوهات في رأس الجنين في وقت سابق؟

يقول الخبراء إن هذا النوع من التشوهات نادر الحدوث، وله العديد من الأسباب الأخرى، بما في ذلك عدوى الجنين بالحصبة الألمانية وغيرها، أو تسمم الجنين عبر الكحول والزئبق أو الإشعاعات أو حتى سوء تغذية الأمهات الشديد ومرض السكري.

وحتى وقت قريب، قلل مسؤولو الصحة الاهتمام بفيروس زيكا لأن عوارضه تأتي مخففة، رغم انتشاره في آسيا وافريقا منذ أكثر من 50 عاما.

أما في العام 2007، تفشى الفيروس بشكل سريع في جنوب المحيط الهادئ، ما أثار الرعب في الجزر حيث ليس لأحد مناعة ضده.

ونظرا لأن عدد السكان في تلك المنطقة صغير ولم تشهد حالات مماثلة من قبل، تمت ملاحظة الفيروس والتشوهات.

المصدر: نيويورك تايمز (بتصرف)

XS
SM
MD
LG