Accessibility links

اليمن.. فراغ في السلطة بعد استقالة الرئيس


مقر البرلمان اليمني

مقر البرلمان اليمني

يشهد اليمن فراغا في السلطة بعد استقالة الرئيس ورئيس الحكومة بضغوط من الحوثيين.

وينظر البرلمان في استقالة الرئيس عبد ربه منصور هادي يوم الأحد في جلسة استثنائية. إلا أن انعقاد الجلسة لا يزال غير مؤكد بالنظر إلى الانتشار الكثيف لأعضاء ميليشيا الحوثيين (حركة أنصار الله) في العاصمة.

وكان مسؤول يمني أكد سابقا أن البرلمان رفض استقالة الرئيس وقال إنه سيعقد جلسة طارئة صباح الجمعة لمناقشة هذه الاستقالة التي تحتاج مصادقة النواب. لكن أحد مستشاري هادي سلطان العتواني "لا أعتقد أنه سيكون من الممكن عقد اجتماع الجمعة"، مؤكدا أن البرلمان في فترة بين دورتين ويجب إعطاء الوقت للنواب للعودة.

وذكر شهود عيان ومسؤول أمني أن أعضاء ميليشيا أنصار الله يطوقون منذ ليلة الجمعة البرلمان ومقار عدد من كبار المسؤولين بينهم وزير الدفاع محمود صبيحي ورئيس الاستخبارات علي الأحمدي. ودعا الحوثيون أنصارهم إلى التظاهر الجمعة للتعبير عن "دعمهم للإجراءات الثورية"، في إشارة إلى انتشارهم في العاصمة وسيطرتهم الثلاثاء على دار الرئاسة.

تحديث 9:10 بتوقيت غرينتش

رفض البرلمان اليمني مساء الخميس استقالة الرئيس عبد ربه منصور هادي ودعا إلى عقد جلسة طارئة صباح اليوم الجمعة لبحث الأزمة السياسية. وقد رحب الحوثيون بقرار استقالة هادي، وقال أحد القادة الحوثيين، إن القرار يصب في مصلحة البلاد.

وقال مصدر مقرب من الرئيس اليمني المستقيل، إن الرئيس عزا السبب الرئيسي لاستقالته من منصبه إلى استيلاء المقاتلين الحوثيين على العاصمة صنعاء.

سماع دوي انفجارات في عدن

ميدانيا، أفاد مسؤولون في اليمن بأن مسلحين مجهولين هاجموا عربتين تابعتين للجيش فجر الجمعة في منطقة عدن جنوب البلاد، وقال المسؤولون إن دوي ثلاثة انفجارات سُمعت عقب الهجوم على المركبات.

واشنطن تراقب التطورات في اليمن عن كثب

في هذا الوقت أعلنت الولايات المتحدة أنها تراقب التطورات في اليمن وآخرها استقالة الرئيس عبد ربه منصور هادي، موضحة أن واشنطن تؤيد انتقالا سياسيا سلميا في البلاد. ودعت المتحدثة باسم وزارة الخارجية الاميركية جنيفير ساكي جميع الأطراف إلى احترام اتفاق السلام والشراكة الوطنية. وأعربت عن أمل الولايات المتحدة باستمرار الحوار بين مختلف الأطراف اليمنية لأنه السبيل الوحيد لنزع فتيل التوتر على الأرض.

وأوضحت ساكي أن أي تعديل لم يطرأ لجهة الوجود الأميركي في اليمن وأن السفارة الأميركية تبقى مفتوحة مع طاقم محدود.

وتنتشر بارجتان أميركيتان مع عناصر من مشاة البحرية قبالة السواحل اليمنية تحسبا لأي عملية إجلاء.

الحوثيون يرحبون باستقالة الرئيس هادي

من جانب آخر، أعرب مسؤول رفيع داخل جماعة الحوثيين عن ترحيبه باستقالة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي، حسبما جاء في تغريدة نشرها على حسابه في موقع تويتر.

وكتب أبو مالك يوسف الفيشي إن استقالة هادي منصور "بشرى سارة لجميع اليمنيين.. وبرحيل عبد ربه تنتهي الوصاية والتدخلات الخارجية والفساد".

المزيد في تقرير عرفات مدابش، مراسل "راديو سوا" في صنعاء:

المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG