Accessibility links

عشرات القتلى بهجمات وسط وجنوب اليمن


مخلفات هجوم سابق في اليمن

مخلفات هجوم سابق في اليمن

قالت مصادر عسكرية وقبلية إن عشرات الأشخاص قتلوا في هجوم استهدف الحوثيين في مدينة رداع بوسط اليمن الأربعاء.

وأفادت المصادر بأن الهجوم الذي وقع فجرا استهدف منزل زعيم قبلي حليف للحوثيين، مضيفة أن العديد من مقاتلي جماعة "أنصار الله" الشيعية كانوا متواجدين في المكان عند وقوع الانفجار.

وأشار محليون إلى أنهم شعروا بقوة الانفجار في أنحاء البلدة التي سيطر الحوثيون على أقسام منها الشهر الماضي.

ويأتي هذا الانفجار غداة مقتل ثلاثة أشخاص في اشتباكات اندلعت في مطار صنعاء بين المسلحين الحوثيين وشرطة الأمن ما أسفر عن مقتل اثنين من عناصر الجهاز ومدني.

وبعد سيطرتهم على صنعاء في 21 أيلول/سبتمبر، استمر الحوثيون بالانتشار جنوبا وغربا، وسيطروا على مدينة الحديدة الساحلية على البحر الأحمر في غرب البلاد، كما سيطروا على مناطق واسعة في محافظتي إب والبيضاء في وسط البلاد.

قتلى بغارة في الجنوب

وفي سياق آخر، لقي سبعة عناصر مفترضين من تنظيم القاعدة مصرعهم في غارة شنتها فجر الاربعاء طائرة من دون طيار يعتقد أنها أميركية في محافظة شبوة جنوب اليمن.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن مصادر محلية وقبلية القول إن الغارة استهدفت تجمعا للقاعدة بالقرب من عزان، وأن من بين القتلى امرأة.

وأكد مصدر عسكري، جانبه هذه الحصيلة عبر موقع وزارة الدفاع، مشيرا إلى أن المجموعة كانت تعد لهجوم بسيارة ملغومة في المنطقة.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" من صنعاء عرفات مدابش:

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG