Accessibility links

التحالف يكثف غاراته على الساحل الغربي اليمني


مسلحون قبليون مؤيدون للرئيس هادي

مسلحون قبليون مؤيدون للرئيس هادي

استهدفت غارات شنتها طائرات التحالف الذي تقوده السعودية الأحد مديرية الخَوخة في محافظة الحديدة على الساحل الغربي لليمن.

ففي وقت يواصل التحالف شن غاراته في العاصمة صنعاء وباقي المحافظات الشمالية، تكثف طائراته قصف الشريط الساحلي الغربي للبلاد.

واستهدفت سلسلة غارات مديرية الخوخة بمحافظة الحديدة، حيث قالت مصادر محلية إن القصف استهدف مواقع يتمركز فيها المسلحون الحوثيون بما فيها عدد من المزارع. وقال الحوثيون من جانبهم، إن القصف استهدف أحد المساجد في المنطقة.

وفي الشريط الساحلي الغربي أيضا، تشهد مدينة وميناء المخاء والمناطق المجاورة لها في محافظة تعز، اشتباكات عنيفة بين القوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي مدعومة بقوات التحالف من جهة، والقوات الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح من جهة أخرى.

وفي مأرب شرقي اليمن، ذكرت مصادر قبلية أن نحو 20 شاحنة محملة بأسلحة وعتاد عسكري لقوات التحالف وصلت إلى المحافظة، وذلك بعد يوم واحد على وصول قوات يمنية، تلقت تدريبات في السعودية، للانتشار في مناطق تمت استعادة السيطرة عليها الأيام الماضية.

وباتت معظم مناطق مأرب تحت سيطرة القوات الموالية للرئيس هادي وقوات التحالف.

استمع إلى تقرير مراسل "راديو سوا" في عدن عرفات مدابش.

من جهة أخرى، قالت مصادر محلية يمنية إن 20 شخصا قتلوا وأصيب 30 آخرون من نزلاء السجن المركزي في البيضاء وسط البلاد، إثر غارات شنتها طائرات التحالف الأحد على مبنى السجن.

وأضافت المصادر أن القصف استهدف عنابر السجناء والبوابة الرئيسية.

المصدر: راديو سوا/الحرة

XS
SM
MD
LG