Accessibility links

غرافيتي في صنعاء رفضا للحرب


رسالة من أجل السلام

رسالة من أجل السلام

حوّل عشرات المواطنين والفنانين اليمنيين جدرانا في صنعاء الأربعاء إلى منبر للتعبير عن أملهم في إنهاء الحرب برسوم لخصت حال هذا البلد الفقير الغارق في نزاع دام منذ نحو ثلاث سنوات.

في "اليوم المفتوح للفن" الذي أطلقه الفنان اليمني مراد سبيع، اختبر فؤاد شرف الدين وعائلته، ولو لساعات محدودة، حياة طبيعية غابت منذ سنوات عن مدينة مزقتها الحرب ويخيّم عليها منذ أشهر شبح المجاعة.

وقال فؤاد إن "هذه الفاعلية تمثل لنا متنفسا، وتشكل أملا بإمكانية عودة الحياة الطبيعية".

رسوم تلخص حال البلد

رسوم تلخص حال البلد

خلال فاعلية "اليوم المفتوح للفن"

خلال فاعلية "اليوم المفتوح للفن"

احتجاج فني

وقال الفنان سبيع: "اليوم هو رسالة من أجل السلام ونبذ هذه الحرب ونبذ الوضع الذي نعيشه. اليمنيون سئموا هذا الصراع وتجرعوا مراراته". وتابع "إنه احتجاج فني ورسالة من أجل السلام".

وأضاف أن "اليمنيين شعب حضاري وعريق، لكن الوضع السياسي الذي وصلنا إليه جعلهم يوصفون بأنهم غير ذلك".

وتابع "كل ما نريده هو الخروج من هذه الأزمة".

احتجاج فني

احتجاج فني

ونُظم هذا الحدث النادر في صنعاء بعدما بدأت عشرات النساء اليمنيات اعتصاما الثلاثاء في العاصمة يستمر ثلاثة أيام، احتجاجا على استمرار الحرب.

سيدة ترسم على الجدار الجنوبي لجامعة صنعاء

سيدة ترسم على الجدار الجنوبي لجامعة صنعاء

المصدر: خدمة دنيا

XS
SM
MD
LG