Accessibility links

يمنيون يتظاهرون للمطالبة برفع الحصانة عن صالح


جانب من المظاهرة في صنعاء

جانب من المظاهرة في صنعاء

تظاهر عشرات آلاف اليمنيين في صنعاء الأربعاء للتنديد بالإرهاب، وطالبوا برفع الحصانة عن الرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح الذي يتهمونه بدعم القاعدة.

وسار المحتجون وسط العاصمة بعد أن انطلقوا من شارع الستين مرورا بمنزل الرئيس عبد ربه منصور هادي الذي فرض الجيش إجراءات مشددة حوله، وأنهوا مسيرتهم في ساحة التغيير أمام جامعة صنعاء، وهي الساحة التي شهدت الاحتجاجات المناهضة لصالح العام الماضي.

وردد المتظاهرون شعارات بينها "لن نرتاح حتى يعدم السفاح" و"من صنعاء خبر عاجل، لا حصانة للقاتل"، في إشارة إلى الحصانة التي يتمتع بها صالح بموجب اتفاق انتقال السلطة في اليمن.

واتهم المتظاهرون الرئيس السابق، الذي ما زال مقربون منه يشغلون مناصب عسكرية وأمنية حساسة، بينهم نجله الذي يقود الحرس الجمهوري، بالضلوع في محاولة اغتيال وزير الدفاع وبدعم القاعدة، وهي تهم كان معارضو صالح يرددونها في السابق.

كما طالبوا بسرعة القبض على الذين حاولوا اغتيال وزير الدفاع محمد ناصر أحمد الثلاثاء في هجوم أسفر عن مقتل 12 شخصا.

وكان التلفزيون اليمني الرسمي قد أعلن مساء الثلاثاء أن الرئيس عبد ربه منصور هادي أقال عدة مسؤولين أمنيين وسياسيين أبرزهم رئيس جهاز الأمن القومي علي الآنسي، ومدير مكتب قائد القوات المسلحة، الاخ غير الشقيق لصالح علي صالح الأحمر.

جدير بالذكر أن هادي، الذي انتخب لمرحلة انتقالية تستمر عامين، التزم بإعادة هيكلة قوات الأمن والجيش تنفيذا لاتفاق انتقال السلطة بموجب المبادرة الخليجية التي أتاحت خصوصا، تنحي صالح بعد انتفاضة شعبية مناهضة له استمرت 13 شهرا.
XS
SM
MD
LG