Accessibility links

معارك بين الحوثيين وقوات هادي تخلف قتلى قرب صنعاء


قوات موالية لعبد ربه منصور هادي في مأرب

قوات موالية لعبد ربه منصور هادي في مأرب

شهدت منطقة يام بمديرية نهم شرقي العاصمة اليمنية صنعاء الأحد مواجهات بين الحوثيين والقوات الموالية للرئيس عبد ربه منصور هادي، خلفت قتلى وجرحى من الطرفين، وذلك غداة استئناف مفاوضات السلام بين الجانبين في الكويت.

وقال المتحدث باسم القوات الموالية لهادي في محافظة صنعاء عبد الله الشندقي لـ"راديو سوا" إن القوات الحكومية سيطرت على جبال استراتيجية في نهم، مشيرا إلى أن مفاوضات الكويت إذا فشلت فإن الخيار العسكري للدخول إلى صنعاء هو الحل، على حد تعبيره.

وصرح الأمين العام المساعد لحزب البعث الاشتراكي الموالي للحوثيين لـ"راديو سوا" بأن الحديث عن دخول صنعاء عسكريا هدفه تحسين شروط الطرف الآخر في مفاوضات الكويت.

وأفادت وسائل إعلام موالية للحوثيين بأن قوات الجيش واللجان الشعبية الموالية للحوثيين تمكنت الأحد من صد هجوم لقوات هادي في منطقة يام ودمرت آلية عسكرية وقتلت أفرادها.

وأضافت وسائل الإعلام تلك أن قائدا عسكريا كبيرا مواليا لهادي قتل الأحد في هجوم للحوثيين على منطقة المصلوب بمحافظة الجوف شمال شرقي اليمن.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسل "راديو سوا" في صنعاء أحمد داوود:

وتأتي التطورات الميدانية، فيما استأنفت الأطراف اليمنية مساء السبت محادثات ترعاها الأمم المتحدة في الكويت لإنهاء القتال المستمر منذ 16 شهرا في اليمن.

يذكر أن المباحثات انطلقت في نيسان/أبريل الماضي بحضور مندوبين عن الحكومة اليمنية والحوثيين وحلفائهم.

وتطالب حكومة الرئيس اليمني بانسحاب الحوثيين من المناطق التي سيطروا عليها قبل نحو عامين وتسليم أسلحتهم التي استولوا عليها من الجيش، فيما يرغب الحوثيون في أن يكونوا جزءا من الحكومة اليمنية الجديدة التي ستعد لإجراء انتخابات.

المصدر: راديو سوا/ الحرة

XS
SM
MD
LG