Accessibility links

اليمن.. الضالع بيد القوات الموالية للرئيس هادي


مسلحون مؤيدون للرئيس عبد ربه منصور هادي

مسلحون مؤيدون للرئيس عبد ربه منصور هادي

سيطرت القوات الموالية لحكومة الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي والمنضوية تحت لواء "المقاومة الشعبية"، على مدينة الضالع الجنوبية الثلاثاء، بعد شهرين من دخول الحوثيين إليها.

وذكرت مصادر محلية أن قوات "المقاومة الشعبية" استعادت الاثنين والثلاثاء مواقع ومعسكرات كانت تسيطر عليها جماعة الحوثيين والقوات المتحالفة معها الموالية للرئيس السابق علي عبد الله صالح، ولا سيما مقر اللواء 33 مدرع ومواقع عبود والجرباء والمظلوم والقشاع والخزان.

وأفادت مصادر محلية موالية للرئيس هادي، بأن المدينة تخضع بالكامل لسيطرة "المقاومة الشعبية".

وفرضت القوات الموالية للرئيس سيطرتها أيضا، على مواقع عسكرية للحوثيين وقوات صالح خارج مدينة الضالع، ولاسيما معسكر قوات الأمن الخاصة ومعسكر الأمن العام وموقع السوداء والخربه وحياز والكمة.

وكان الحوثيون قد دخلوا إلى الضالع في 23 آذار/مارس، قبل يومين فقط من إطلاق تحالف عربي بقيادة السعودية حملة عسكرية ضد الحوثيين.

ويأتي هذا فيما واصلت مقاتلات التحالف الدولي ضربتها لأهداف في اليمن، إذ قصفت الثلاثاء مواقع في جبل صبر بمحافظة تعز في جنوب غرب البلاد، ومناطق أخرى في المحافظة.

وأغارت مقاتلات التحالف على منطقة حيدان بمحافظة صعدة، معقل الحوثيين في شمال البلاد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG