Accessibility links

القوات الموالية لهادي تعلن سيطرتها على كامل محافظة أبين


جنود يمينون خلال مواجهات مع الحوثيين في أبين

جنود يمينون خلال مواجهات مع الحوثيين في أبين

أعلنت القوات الموالية للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي الاثنين سيطرتها على كامل محافظة أبين الجنوبية ليتواصل بذلك مسلسل المكاسب التي تحققها على حساب المتمردين الحوثيين.

وصرح مسؤولون عسكريون يدعمون الرئيس اليمني أن القوات الموالية له سيطرت على مدينة لودر، آخر مدينة في أبين تسقط في أيدي هذه القوات بعد طرد الحوثيين منها. ​

ولم يرد تأكيد فوري من مصادر المتمردين بشأن سقوط لودر.

وفي وقت سابق من الاثنين أصيب نائب رئيس مجلس النواب اليمني محمد الشدادي ووزير الداخلية السابق حسين بن عرب بجروح أثناء قيادتهما للقتال ضد المتمردين الحوثيين في آخر معاقلهم بمحافظة أبين الجنوبية، بحسب مصادر محلية.

وذكرت المصادر المحلية أن الشدادي وبن عرب، وهما مقربان من هادي ومتحدران مثله من أبين، أصيبا في معارك في لودر.

المزيد في تقرير مراسل راديو سوا عرفات مدابش:

وكانت القوات الموالية لهادي المدعومة جوا وبرا من قوات التحالف التي تقودها السعودية، والمزودة بأسلحة حديثة من دول الخليج، سيطرت الأحد على زنجبار عاصمة أبين.

وبات معظم جنوب اليمن تحت سيطرة قوات هادي، لاسيما مدينة عدن، كبرى مدن الجنوب وثاني أكبر المدن اليمنية، ومحافظة لحج التي تتضمن قاعدة العند الجوية الأكبر في البلاد، ومحافظة الضالع وأبين.

وما زالت محافظة شبوة الجنوبية تحت سيطرة الحوثيين وحلفائهم من قوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح، فيما يستعر القتال في محافظتي تعز ثالث مدن البلاد جنوب غرب وأب جنوب صنعاء.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG