Accessibility links

logo-print

الحكومة اليمنية تفرض حظرا للتجول في عدن


قوات موالية لهادي في عدن

قوات موالية لهادي في عدن

قررت السلطات في مدينة عدن جنوب اليمن فرض حظر ليلي للتجول اعتبارا من مساء الاثنين، إثر مقتل 17 شخصا بينهم عقيد في الشرطة في اشتباكات بين قوات الأمن ومسلحين في محيط ميناء المعلا الأحد.

وسيبدأ الحظر الذي أقرته اللجنة الأمنية بعدن في الساعة الثامنة مساء بالتوقيت المحلي وحتى الخامسة فجرا.

ونقلت وسائل إعلام محلية موالية لحكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي عن مسؤولين محليين قولهم إن القوات الحكومية بسطت سيطرتها الكاملة على الميناء بعد الاشتباكات.

وتشهد عدن ثاني كبرى مدن اليمن، وضعا أمنيا هشا وتناميا في نفوذ الجماعات المسلحة، وبينها مجموعات متشددة، منذ استعادة قوات هادي السيطرة عليها في تموز/يوليو الماضي، بدعم من قوات التحالف الذي تقوده السعودية.

ضربات جوية قرب صنعاء والحديدة

وفي سياق متصل، شن طيران التحالف غارات على العاصمة اليمنية صنعاء ومحيطها، استهدفت قاعدة الديلمي ومعسكر القوات الخاصة بمنطقة الصباحة، حسبما ذكر مراسل قناة "الحرة".

وقصفت المقاتلات أيضا مستودعا للغاز غرب العاصمة ومصنعا قرب مطار الحديدة غرب البلاد.

وأفاد مراسل "الحرة" من ناحية ثانية نقلا عن مصادر مقربه من جماعة أنصار الله الحوثيين، بأن مقاتليهم نجحوا في السيطرة على منطقة الشقب، في إطار حملتهم للسيطرة على موقع جبل العروس الاستراتيجي في جبل صبر، المطل على مدينة تعز. جدير بالذكر أن سقوط هذا الموقع بيد الحوثيين يمكنهم من إحكام سيطرتهم النارية على أغلب المواقع التي تتحصن فيها القوات الموالية للرئيس هادي في المدينة.

وقالت مصادر يمنية ميدانية، إن الحوثيين والقوات الموالية للرئيس اليمني السابق علي عبد الله صالح، سيطروا على جبل القشع الواقع شمالي محافظة لحج. ويطل الجبل على قاعدة العند الجوية، أكبر قاعدة عسكرية جنوبي اليمن.

المصدر: وكالات/قناة الحرة

XS
SM
MD
LG