Accessibility links

logo-print

عشرة قتلى على الأقل في هجوم انتحاري بسيارة ملغومة وسط اليمن


عناصر من الجيش اليمني يعاينون مكان الهجوم

عناصر من الجيش اليمني يعاينون مكان الهجوم

لقي 10 جنود مصرعهم وأصيب 17 آخرون بجروح في هجوم انتحاري بسيارة ملغومة قرب نقطة عسكرية خارج مدينة رداع في محافظة البيضاء وسط اليمن.

وقالت مصادر قبلية إن الاعتداء استهدف نقطة تفتيش تابعة للحرس الجمهوري، وحدة النخبة في الجيش، على طريق تربط منطقة المناسح، حيث ينفذ الجيش العملية عسكرية، بأخرى تقع على بعد 30 كلم غربا في محافظة البيضاء.

وتأتي العملية بعد هجوم شنته القوات اليمنية مدعومة بالدبابات على معاقل عناصر تنظيم أنصار الشريعة المرتبط بتنظيم القاعدة، إثر انهيار مفاوضات لإطلاق سراح ثلاثة رهائن غربيين.

وحسب مصادر عسكرية، أدت العملية التي تخللتها مواجهات مع عناصر مسلحة إلى مقتل أربعة أشخاص على الأقل، بينهم جندي يمني.
وأفاد شهود عيان بأن انفجارات عنيفة هزت مدينة رداع وعلى مقربة من قلعة العامرية التاريخية في المدينة، وقالت مصادر محلية إن عددا من المسلحين المتشددين فروا إلى مناطق أخرى في محافظة ذمار المجاورة.

وكانت وزارة الدفاع اليمنية قد حددت قبل أيام مهلة لعناصر القاعدة في محافظة البيضاء لإطلاق سراح الرهائن الغربيين الثلاثة وهددت بشن حملة عسكرية لتحريرهم، إلا أن التنظيم لم يستجب لتهديد وزارة الدفاع التي قررت بدورها شن حملة عسكرية الاثنين لتحرير الرهائن.
XS
SM
MD
LG