Accessibility links

logo-print

رغم الحرب.. اليمنيون يحيون ذكرى إطاحة صالح


جانب من إحدى المظاهرات التي كانت تطالب برحيل صالح في آذار/مارس 2011

جانب من إحدى المظاهرات التي كانت تطالب برحيل صالح في آذار/مارس 2011

يحتفل اليمنيون الخميس بذكرى ثورة الـ11 من شباط/فبراير التي أطاحت قبل خمسة أعوام الرئيس السابق علي عبد الله صالح، بعد قضائه ثلاثة عقود على رأس السلطة في البلاد.

ويشهد عدد من مدن البلاد احتفالات للتذكير بدور الشباب الذين اعتصموا في 2011 في ساحات الحرية والتغيير في مختلف المدن اليمنية، بدءا من تعز.

وتقام هذه الاحتفالات على الرغم من الحرب التي تشهدها البلاد بين القوات الموالية للحكومة المعترف بها دوليا والحوثيين والقوات الموالية لصالح منذ عام ونصف، والعملية العسكرية التي ينفذها تحالف تقوده السعودية منذ 11 شهرا.

ويرى ناشطون يمنيون أن الثورة تمر بمرحلة انتكاسة.

وفي هذا الإطار قال الناشط تيسير السامعي لـ"راديو سوا" "صحيح أن هناك انتكاسة كبيرة حدثت لهذه الثورة من خلال الانقلاب الذي أحدثته الميليشيات (الحوثيون) ومحاولتها السيطرة على الدولة، لكن الأمل لا يزال كبيرا لأن الثورة وفرت أرضية لبناء دولة مدنية حديثة".

تفاصيل أوفى في تقرير مراسل "راديو سوا" في عدن عرفات مدابش:

وكانت اللجنة الثورية العليا التي يقودها الحوثيون قد دعت إلى الخروج في مظاهرات مساء الخميس بمناسبة ذكرى الثورة، للتأكيد على مواصلة مسيرتها، حسب وكالة سبأ التي يديرها الحوثيون.


المصدر: راديو سوا

XS
SM
MD
LG