Accessibility links

logo-print
1 عاجل
  • تحطم مقاتلة روسية لدى محاولتها الهبوط على حاملة طائرات في البحر المتوسط

23 قتيلا باليمن.. وقوات هادي تهاجم الحوثيين في زنجبار


قوات موالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي - أرشيف

قوات موالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي - أرشيف

وصل عدد المدنيين الذي قتلوا منذ الخميس في انفجارات لألغام باليمن إلى 23 شخصا، بينما شنت قوات موالية للرئيس عبد ربه منصور هادي هجوما واسع النطاق لاستعادة مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين الواقعة جنوب البلاد.

وذكرت مصادر عسكرية موالية لهادي أن خمسة أشخاص ضمنهم ثلاثة مدنيين على الأقل لقوا حتفهم السبت، بسبب انفجارات لألغام زرعها المسلحون الحوثيون في محافظتي عدن ولحج.

وأضافت المصادر ذاتها أن 66 آخرين أصيبوا بجراح متفاوتة الخطورة.

وكان 17 شخصا قتلوا، الخميس والجمعة، بانفجار لعدد من الألغام في المحافظتين.

في غضون ذلك، شنت قوات الرئيس عبد ربه منصور هادي، مزودة بمدرعات عسكرية قدمها التحالف بقيادة السعودية، هجوما شرسا لإخراج الحوثيين من زنجبار.

وبدأ الهجوم من الناحيتين الشمالية والجنوبية للمدينة، بعد يومين من الحصار والقصف العنيف، الذي شنته مقاتلات التحالف.

وتضم زنجبار مقر اللواء 15 التابع للجيش الذي التحق قادته بالحوثيين.

مقتل ثلاثة جنود إماراتيين وجندي سعودي

قتل ثلاثة جنود اماراتيين خلال مشاركتهم في عملية "إعادة الأمل" للتحالف العربي الذي تقوده السعودية ضد الحوثيين في اليمن حسب ما أعلنت وكالة الأنباء الإماراتية دون أن تحدد زمان ومكان وظروف مقتلهم.

وفي 25 حزيران/يونيو أعلن التحالف مقتل جندي إماراتي في مناوشات مع الحوثيين على الحدود بين اليمن والسعودية.

ودولة الإمارات واحدة من الدول الخليجية المشاركة في التحالف الذي بدأ غاراته الجوية على اليمن في 26 آذار/مارس الماضي لوقف تقدم المتمردين الحوثيين.

وقتل جندي سعودي، الجمعة، بقصف على منطقة سعودية محاذية للحدود مع اليمن.

وأفاد بيان لقوات التحالف بأن الجندي وهو من حرس الحدود لقي مصرعه بعد إصابته بمقذوف، بينما كان يزاول عمله في نجران جنوب الممكلة.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG