Accessibility links

خدعن مقاتلي داعش.. وعدنهم بالزواج ثم أخذن المال واختفين


عناصر من تنظيم داعش في سورية - أرشيف

عناصر من تنظيم داعش في سورية - أرشيف

احتالت ثلاث سيدات من الشيشان على مقاتلي تنظيم الدولة الإسلامية داعش. وقد استطعن الحصول على آلاف الدولارات من المقاتلين مقابل وعود بالسفر إلى معقل المتشددين في سورية.

وحسب تقارير روسية، فقد أرسل مقاتلو داعش آلاف الدولارات للنساء الثلاث مقابل الزواج بهن بعد وصولهن إلى سورية.

وأكد موقع فايس الإخباري أن السلطات الروسية اعتقلت الشيشانيات الثلاث بتهم النصب والاحتيال.

وقال موقع لايف نيوز الروسي إن احتيال السيدات على المتشددين بدأ على مواقع التواصل الاجتماعي، إذ قمن بالاتصال بعناصر داعش في العراق وسورية.

وأضاف "حينما يظهر أحد المتشددين مهتما ويصدق قصتهن، يقمن على الفور بإرسال صورهن له".

إحداهن وتدعى مريم قالت للموقع إن شخصا بعينه كان مهتما بتجنيدهن، مضيفة "بدأ بإغرائي قائلا إن سورية جيدة. قلت له: لا أملك مالا للسفر".

وأضافت "لاحقا حوال إلي عبر البريد 10 آلاف روبل"، (168 دولارا).

بعد توصل مريم بالمال قامت بحذف كل حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي، وعلى الفور أنشأت حسابات جديدة لاصطياد مقاتلين آخرين.

وقد حصلت السيدات الثلاث بعمليات الاحتيال المتكررة على ما يزيد عن 3100 دولار، قبل أن يعتقلهن الأمن الشيشاني.

وقالت مريم لـ"نيوز لايف" إنها فكرت مرات في السفر إلى سورية للانضمام لداعش، لكن قصص فاشلة لصديقات سافرن إلى سورية ويتعرضن للمعاملة السيئة جعلتها تتراجع عن رغبتها.

وحسب الموقع، فالسلطات اعتقلت العشرات في الشيشان بتهم الانخراط في أعمال الاحتيال على عناصر داعش، وبين المتهمين رجال وظفوا الإنترنت للنصب على المتشددين.

وتواجه مريم وصديقاتها عقوبة سجنية تصل إلى ست سنوات، أو غرامة.

ونصحت السلطات الشيشانية المواطنين بالابتعاد عن الاحتيال على الإنترنت، حتى ولو كان ذلك يستهدف الإرهابيين.

XS
SM
MD
LG