Accessibility links

حروب التحرير على ويكيبيديا: ما هي أكثر المواضيع إثارة للجدل عربيا وعالميا؟


شعار موسوعة ويكيبيديا

شعار موسوعة ويكيبيديا

تعدّ موسوعة ويكيبيديا الإلكترونية الحرة مصدرا هائلا للمعلومات، لكنها، كونها تسمح لأي شخص أن يجري تعديلات عليها، تعتبر أيضا ميدانا لـ"حروب التحرير" التي تكشف عن المواضيع المثيرة للجدل، إذ يقوم المحرّرون البالغ عددهم 77 ألفا حول العالم بدحض المعلومات ومناقضة بعضهم البعض سعيا إلى إبقاء تعديلاتهم على الموقع.

موسوعة ويكيبيديا الإلكترونية الحرة

موسوعة ويكيبيديا الإلكترونية الحرة

وقد قام فريق من الباحثين من عدد في الجامعات (بينها أكسفورد ورتغرز) بتحليل صفحات التحرير على 10 من أبرز لغات ويكيبيديا (من بينها العربية) خلال عام 2010 لتحديد أكثر المواضيع التي يتم فيها إعادة تحرير المعلومات من قبل محررين مختلفين، معتبرين إياها "أكثر المواضيع إثارة للجدل". وعلى الرغم من أن مواضيع السياسة والدين والجنس كانت واضحة في النتائج، إلا أن الدراسة كشفت عن نتائج أخرى غريبة.

ويقول الباحثون في ملخص الدراسة "تشير نتائج بحثنا إلى أن ويكيبيديا ليست فقط موسوعة، بل إنها نافذة على الأولويات والاهتمامات والتفضيلات الاجتماعية والمكانية المتقاربة والمتباعدة".

وقد نظر الباحثون إلى السرعة التي يتم فيها تحرير المعلومة ودحضها من قبل محرر آخر بشكل متكرر وإلى عدد الأشخاص المشاركين في تحرير المعلومة.

أكثر المواضيع المثيرة للجدل في ويكيبيديا الإنكليزية

فيما يلي أبرز المواضيع "إثارة للجدل" على النسخة الإنكليزية من ويكيبيديا وفقا للدراسة:

1- جورج دبليو بوش
2- اللاسلطوية
3- محمد
4- قائمة نجوم المصارعة الأميركية الحرة
5- الاحترار العالمي (الاحتباس الحراري)
6- الختان
7- الولايات المتحدة
8- عيسى
9- العرق والذكاء
10- المسيحية

أكثر المواضيع المثيرة للجدل في ويكيبيديا العربية

أما في النسخة العربية من ويكيبيديا، فقد كانت أكثر المواضيع "إثارة للجدل" وفقا لهذه الدراسة:

1- أشعرية
2- علي بن طلال الجهني
3- محمد
4- علي بن أبي طالب
5- مصر
6- سوريا
7- أهل السنة والجماعة
8- سلفية وهابية
9- ياسر الحبيب
10- عرب

ليس في القائمة العربية ما يثير استغرابا كثيرا ما عدا النتيجة الثانية "علي بن طلال الجهني"، وهو وزير سابق للبرق والبريد والهاتف السعودي، فليس في شخصيته أو تاريخه المهني ما يثير كثيرا من الجدل، إلا أن الدكتور طه ياسري من جامعة أكسفورد، الذي قاد فريق البحث في القسم العربي لموسوعة ويكيبيديا

القسم العربي لموسوعة ويكيبيديا

هذه الدراسة قال إن مجموعتين من محرري ويكيبيديا العربية ناقضوا بعضهم البعض أكثر من 200 مرة حول اسم الجهني الكامل وتاريخ ميلاده ومكان دراسته، وأضاف ياسري لـ"راديو سوا" عبر البريد الإلكتروني "يندر أن يحصل مثل هذا التصرف على ويكيبيديا، إذ غالبا ما يتدخل محرر رفيع المستوى ويهدئ الجدال. وعلى جميع الأحوال ليس من الصعب تحديد الاسم الكامل لشخص ما وتاريخ ميلاده".

ويقول ياسري إن النسخة العربية من ويكيبيديا، مقارنة بلغات أخرى، لا تعتمد بالشكل الكافي على المصادر الموثوقة، "إنها تعتمد على القناعات السائدة والمعلومات العامة بدلا من مصادر المعرفة التقنية والاحترافية. لذا فإن الوصول إلى إجماع يكون أصعب في معظم الأحيان. انظروا إلى المثال أعلاه، كان من الأسهل على المحررين الإشارة إلى مصدر معتمد لتوثيق المعلومة بدقة بدلا من استمرار دحض بعضهم البعض".

ورغم أن ياسري يُقرّ بأن المحررين في أي لغة من لغات ويكيبيديا لا يمثلون جميع من يتحدثون هذه اللغة، "غير أن دراستنا وغيرها من الدراسات تشير إلى أن الكثير من الجوانب الثقافية متشابهة بين المتحدثين بلغة معينة ككل ومجتمع محرري ويكيبيديا في تلك اللغة".

تعتمد ويكيبيديا العربية على القناعات السائدة والمعلومات العامة بدلا من مصادر المعرفة التقنية والاحترافية. لذا فإن الوصول إلى إجماع يكون صعبا في معظم الأحيان
ووفقا لويكيبيديا نفسها فإن هناك 649,687 محررا في النسخة العربية، يحررون نحو 236,623 مقالا، وهو عدد ليس بالقليل، لكنه لا يمكن تعميمه على جميع المتحدثين بالعربية بالتأكيد.

في المقابل، هناك نحو 19 مليون محرر في النسخة الإنكليزية من ويكيبيديا يحررون نحو أربعة ملايين مقال. وفي ويكيبيديا العبرية، هناك 205,654 محررا يحررون 148,572 مقالا. وفي ويكيبيديا الفارسية هناك 355,215 محررا يحررون 313,306 مقالا.

وفي المجموع تحتوي موسوعة ويكيبيديا على 22 مليون مقال وهناك 285 لغة مختلفة.

المواضيع المثيرة للجدل عالميا

وقد وجد الباحثون أن أبرز المواضيع المثيرة للجدل المشتركة بين اللغات العشر التي غطتها الدراسة هي إسرائيل وأدولف هتلر والهولوكوست والله.

تشير دراستنا وغيرها من الدراسات إلى أن الكثير من الجوانب الثقافية متشابهة بين المتحدثين بلغة معينة ككل ومجتمع محرري ويكيبيديا في تلك اللغة
وقد شملت الدراسة اللغات العشر التالية: الإنكليزية والعربية والفرنسية والألمانية والإسبانية والتشيكية والهنغارية والرومانية والفارسية والعبرية.

وقد وجد الباحثون أن 25 في المئة من المواضيع الأكثر إثارة للجدل في ويكيبيديا ضمن اللغات جميعا تدور حول السياسة والحركات والأيديولوجيات والأحزاب والشخصيات السياسية. وقد شغلت المواضيع التي تدور حول البلدان 17 في المئة من المواضيع المثيرة للجدل، فيما كانت 15 في المئة من المواضيع الجدلية تدور حول الدين، وتسعة في المئة حول التاريخ.

وعودة إلى ويكيبيديا الإنكليزية، قد يثير استغرابك وجود "قائمة نجوم المصارعة الأميركية الحرة" في المرتبة الرابعة للمواضيع الأكثر إثارة للجدل. في هذا يقول ياسري إن المحررين اختلفوا حول أسماء الشخصيات الحقيقية وألقابهم والنوادي التي ينتمون إليها. ويضيف "لدى النظر إلى النقاشات التي دارت، يظهر أن المحررين في أحيان كثيرة لم يتمتعوا بالهدوء وتقبل الرأي الآخر".

تشير نتائج بحثنا إلى أن ويكيبيديا ليست فقط موسوعة، بل إنها نافذة على الأولويات والاهتمامات والتفضيلات الاجتماعية والمكانية المتقاربة والمتباعدة
وبين المحررين الفرنسيين كان موضوع سيغولين رويال المرشحة السابقة للانتخابات الرئاسية الفرنسية أكثر موضوع جادلوا فيه.

وفي الإصدار العبري من الموسوعة، اختلف المحررون في المقام الأول حول موضوع حركة حباد Chabad اليهودية الأرثوذكسية.

وفي ويكيبيديا الفارسية كان علي محمد رضا الشيرازي (سید علی محمد باب) مؤسس الدعوة البابية أكثر المواضيع إثارة للجدل.

وقد تم إعداد صفحة في ويكيبيديا تقدم وصايا لطريقة التعامل مع القضايا المثيرة للجدل.

وستنشر الدراسة كفصل من كتاب في 2014 عن دار "سكيركرو" للنشر.

أكثر المواضيع المثيرة للجدل في ويكيبيديا الفارسية

1- سید علی‌محمد الشيرازي (باب)
2- فاطمة الزهراء
3- محمود أحمدي نجاد
4- حركة مجاهدي خلق الإيرانية
5- نقد القرآن
6- تبريز
7- علي خامنئي
8- روح الله الخميني
9- مسعود رجوي
10- محمد

أكثر المواضيع المثيرة للجدل في ويكيبيديا بالعبرية

1- حركة حباد
2- عقيدة حباد المسيحانية
3- حرب لبنان 2006
4- منظمة بتسيلم
5- بنيامين نتانياهو
6- الاستيطان اليهودي في الخليل
7- دافني ليف
8- حرب غزة
9- بيتار القدس (فريق كرة قدم)
10- أرييل شارون

هل في نتائج هذه الدراسة ما أثار استغرابك من حيث المواضيع الأكثر إثارة للجدل في أي من اللغات؟ شارك برأيك بالتعليق أدناه.
  • 16x9 Image

    لينة ملكاوي

    تخرجت الكاتبة في قسم علوم الحاسوب في جامعة اليرموك في الأردن، وبدأت عملها في الصحافة التقنية مع مجلة بايت في عمّان، ثم عملت كاتبة تقنية في شركة الزين للتكنولوجيا، قبل أن تنتقل إلى الولايات المتحدة لدراسة الماجستير في أنظمة المعلومات. عملت مع مجلة هاي الأميركية، وتعمل مع موقعي قناة الحرة وراديو سوا منذ نحو ست سنوات. تكتب في العربية والإنكليزية، وتهتم بشكل خاص بمجالات التكنولوجيا والصحة والثقافة.

XS
SM
MD
LG