Accessibility links

logo-print

"الصحة العالمية" تحذر من فيروس قتل سعودييْن وأصاب قطريا


مقر منظمة الصحة العالمية في جنيف، أرشيف

مقر منظمة الصحة العالمية في جنيف، أرشيف

وفاة سعودييْن وإصابة قطري بفيروس جديد، دفع منظمة الصحة العالمية الأربعاء إلى حث العاملين في المجال الطبي في شتى أنحاء العالم على الإبلاغ عن أي مريض مصاب بعدوى حادة في الجهاز التنفسي وربما يكون قد سافر إلى السعودية أو قطر وتعرض لفيروس جديد يشبه فيروس الالتهاب الرئوي الحاد (سارس).

وكانت المنظمة التابعة للأمم المتحدة قد أصدرت تنبيها عالمياً بشأن مريض قطري يبلغ من العمر 49 عاما أصيب بفيروس جديد.

وقالت إنه "زار السعودية في الآونة الأخيرة".

ويرقد القطري المصاب في حالة خطيرة في مستشفى ببريطانيا طبقا للمعلومات التي أصدرتها منظمة الصحة العالمية.

وأكدت المنظمة إنه "فيروس مختلف عن سارس".

وقال غريغوري هارتل المتحدث باسم المنظمة: "نحن مستعدون في حالة حدوث أي تغير في سلوك الفيروس".

وأضاف "لم يتضح بعد ما إذا كان الفيروس ينتشر من خلال اتصال شخص بآخر أو كيفية انتقاله".
لم يتضح بعد ما إذا كان الفيروس ينتشر من خلال اتصال شخص بآخر أو كيفية انتقاله


وفي ذات السياق، وخوفا من القلق الذي قد يثيره الربط بين الفيروس الجديد والسعودية مع اقتراب موسم الحج، كانت وزارة الصحة السعودية قالت في بيان صحافي: "مع تسارع التغيرات المناخية ودخول موسم الحج والعمرة فإنه تم تشخيص نمط نادر من فيروس الكرونا أحد فيروسات الأنفلونزا الموسمية المعروفة حيث تم تشخيص ثلاث حالات مصابة بهذا الفيروس: لسعوديين، وآخر خليجي في بريطانيا حيث توفي اثنان منهم ولا يزال الثالث يتلقى العلاج".

وأضافت: "فيروس كرونا معروف ومعظم المصابين به يتماثلون للشفاء بعد تقديم علاج مساند وبسيط دون مضاعفات وفي حالات نادرة تحدث مضاعفات تصيب الجهاز التنفسي والكلى وقد تؤدي إلى الوفاة خصوصا لكبار السن ومن لديهم أمراض قلبية وصدرية مزمنة ونقص المناعة".
XS
SM
MD
LG