Accessibility links

logo-print

البيت الأبيض: مجزرة داريا تظهر استخفافا وحشيا من الأسد بحياة البشر


البيت الأبيض

البيت الأبيض

قال البيت الأبيض يوم الاثنين إن الأنباء التي تتحدث عن وقوع مجزرة في مدينة داريا بريف دمشق راح ضحيتها المئات هي "دليل آخر على الاستخفاف الوحشي" الذي يبديه الرئيس السوري بشار الأسد "بحياة البشر".

وأكد تومي فيتور المتحدث باسم مجلس الأمن القومي الأميركي التابع للبيت الأبيض أن الأسد "فقد كامل مشروعيته، ومع كل يوم يمر، يصبح من الضروري أكثر أن يضغط عليه المجتمع الدولي لكي يتنحى عن السلطة حتى تبدأ عملية انتقال سياسي".

وقال فيتور إنه "إذا كانت التقارير التي تتحدث عن مقتل المئات في مدينة داريا دقيقة، فإنها أحدث دليل فظيع على حملة القمع الوحشية التي يشنها الأسد واستخفافه الوحشي بحياة البشر".

وتأتي تصريحات فيتور غداة إعلان المرصد السوري لحقوق الإنسان العثور على 320 جثة في مدينة داريا التي تعرضت لعمليات قصف وحشية واعدامات ومداهمات من منزل الى منزل قام بها الجيش السوري النظامي.
XS
SM
MD
LG