Accessibility links

logo-print

جرحى في مواجهات مع الجيش الإسرائيلي في نابلس


قوات إسرائيلية في الضفة الغربية

قوات إسرائيلية في الضفة الغربية

أصيب ثمانية فلسطينيين خلال مواجهات مع الجيش الإسرائيلي في مدينة نابلس ومخيماتها بالضفة الغربية، إثر عملية عسكرية نفذها الأخير في المنطقة فجر الثلاثاء.

وأوضحت المسؤولة الإعلامية في لجنة الخدمات الشعبية في مخيم بلاطة سمر عميرة، أن القوات الإسرائيلية داهمت المخيم وأجرت تحقيقات مع عدد من السكان، وقامت بـ "تخريب" بعض المحال التجارية.

وأفادت مراسلة "راديو سوا" في الضفة بأن القوات الإسرائيلية اعتقلت خلال هذه العملية تسعة فلسطينيين.

وفي الخليل، هدم الجيش الإسرائيلي منزلين للمعتقلين رائد مسالمة ومحمد لحروف بتهمة تنفيذهما عمليتين قبل ثلاثة أشهر، أدتا إلى مقتل أربعة مستوطنين وإصابة آخرين.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" نجود القاسم:

حمل السلاح

وفي غضون ذلك، أمر الجيش الإسرائيلي الثلاثاء أفراده بحمل السلاح في جميع الأوقات، حتى عند عودتهم إلى منازلهم وفي إجازاتهم، ليتمكنوا من التدخل بشكل مباشر في حال وقوع هجمات.

ويأتي هذا القرار بعد مقتل جندي مستوطن كان في إجازة الأسبوع الماضي طعنا بالسكين على يد شابين فلسطينيين فيما كان يتسوق في منطقة تجارية استيطانية في الضفة الغربية.

ولم يكن يسمح للجنود الإسرائيليين بحمل أسلحتهم خوفا من سرقتها أو استخدامها لأغراض الانتحار.

المصدر: وكالات/ راديو سوا

XS
SM
MD
LG