Accessibility links

logo-print

كيري يرجئ زيارته إلى إسرائيل والأراضي الفلسطينية بضعة أيام


وزير الخارجية الأميركي جون كيري

وزير الخارجية الأميركي جون كيري

أرجأ وزير الخارجية الأميركي جون كيري زيارته إلى إسرائيل بضعة أيام على أن يصلها نهاية الأسبوع الحالي، بعد أن كان مقررا أن تحط طائرته في تل أبيب غدا الثلاثاء.

وذكرت صحيفة "إسرائيل هايوم" التي تعتبر مقربة من رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو إن كيري قررا تأجيل الزيارة "لمنح الرئيس الفلسطيني محمود عباس "مزيدا من الوقت" لاتخاذ قرار حول التخلي عن شرط تجميد عمليات الاستيطان قبل العودة إلى المفاوضات.

غير أن وكالة اسوشييتد برس نقلت عن مسؤولين أميركيين القول إن كيري أرجأ الزيارة للمشاركة في اجتماعات يعقدها البيت الأبيض حول الوضع في سورية وإمكانية تزويد المعارضة بالسلاح.

وستكون هذه الزيارة الخامسة التي يقوم بها كيري إلى المنطقة منذ توليه منصبه في فبراير/ شباط الماضي.

المستوطنات الإسرائيلية

وقالت مصادر إسرائيلية إن إسرائيل تعمل كل ما في وسعها من أجل إنجاح مهمة كيري بما في ذلك إيقاف بناء المستوطنات وخاصة في القدس.

وأكد الحاخام يوسف دويك نائب رئيس بلدية القدس خبر إيقاف بناء وتسويق المستوطنات بالقول إن شخصيات رفيعة المستوى بينها وزراء وأعضاء في الكنيست قالوا "انسوا موضوع بناء المستوطنات وتسويق شقق في القدس لأنه يبدو أن القدس ليست عاصمة الشعب اليهودي"،

وأضاف الحاخام في تصريح لـ"راديو سوا" أن هناك الآلاف من الشقق التي يجب تسويقها لكن الحكومة الإسرائيلية تمنع ذلك.

ويأتي هذا المنع وسط انتقادت وجهتها أحزاب اليمين الإسرائيلي لحكومة نتانياهو بسبب ما تسميه خضوعه للضغوط الأميركية.

وصرح نتانياهو يوم الأحد أنه سيسعى مع كيري إلى تحقيق تقدم نحو إجراء مفاوضات مع الفلسطينيين.

ويشترط الفلسطينيون لبدء المفاوضات أن توقف إسرائيل بناء المستوطنات على الأراضي التي يرغبون في إقامة دولتهم المستقبلية عليها، وكذلك التفاوض على أساس حدود 1967، إلا أن إسرائيل تطالب بالعودة الفورية إلى المحادثات دون شروط مسبقة وترفض تجميد الاستيطان.
XS
SM
MD
LG