Accessibility links

logo-print

كلينتون تزور تركيا الاسبوع المقبل وسط تواصل قصف أحياء حلب


تصاعد الدخان جراء القصف في حلب

تصاعد الدخان جراء القصف في حلب

واصلت القوات النظامية في سورية قصف حي صلاح الدين الذي يتحصن فيه المقاتلون المعارضون في حلب شمال البلاد، في حين أعلنت وزيرة الخارجية الأميركية هيلاري كلينتون أنها ستتوجه السبت إلى تركيا لبحث الأزمة السورية.
وقصفت قوات الجيش النظامي الأحد حي صلاح الدين الذي يتحصن فيه المقاتلون المعارضون في حلب شمال البلاد، في حين تتواصل المعارك في أحياء أخرى من المدينة التي يسعى الطرفان للسيطرة عليها، بحسب المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأفاد المرصد في بيان أن "اشتباكات تدور عند مداخل حي صلاح الدين الذي يتعرض للقصف" .

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة الصحافة الفرنسية "الحي شهد محاولة اقتحام حوالي الساعة التاسعة لكن تمكن الثوار من صدها".

من جهته، أفاد الناشط الإعلامي محمد الحسن من حي صلاح الدين ان "طيرانا حربيا ومروحيا يقصف صلاح الدين اليوم ويحوم فوق المنطقة"، مشيرا إلى "اشتباكات لا عمليات اقتحام".

ولفت إلى أن الحي "شبه خال من السكان"، مضيفا أن "أكوام النفايات تملا الطرقات والكهرباء مقطوعة بالكامل وكذلك الخطوط الهاتفية الأرضية والخلوية".

وذكر أن "هناك دمارا كبيرا يطال الأبنية والحي مدمر"، ووصفه بأنه "بابا عمرو حلبي".

اشتباكات عنيفة


وفي مدينة حلب كذلك، أشار المرصد إلى "اشتباكات عنيفة تدور منذ بين مقاتلين من الكتائب الثائرة المقاتلة ومسلحين موالين للنظام في منطقة السيد علي.

وأضاف "منطقة القصر العدلي في حلب القديمة تتعرض لقصف عنيف من قبل القوات النظامية" حيث تسمع أصوات انفجارات في أحياء يسيطر عليها مقاتلون معارضون.

وذكر المرصد أن اشتباكات حلب أدت إلى مقتل مقاتلين معارضين اثنين في حي جمعية الزهراء حيث مقر المخابرات الجوية.

من جهتها، نقلت صحيفة "الوطن" السورية الخاصة القريبة من النظام عن "مصادر مطلعة داخل مدينة حلب" أن معركة الجيش لم تبدأ بعد وان مهمته حاليا تنحسر في توجيه ضربات موجعة للإرهابيين وأوكارهم ومحاصرة المدينة من جميع جهاتها منعا لهروب أي من الإرهابيين .

وأوضح أن "الأهالي خصوصا المنحدرين من أصول عشائرية في بعض الأحياء الشعبية شرقي المدينة، دخلوا على خط المقاومة الشعبية في وجه المسلحين الذين ارتكبوا مجزرة بحق وجهاء منهم في اللجان الشعبية"، معتبرا أن ذلك قد يحسن ويغير في مجريات المعركة التي يستعد الجيش لخوضها.

وفي دمشق، أشار المرصد إلى أن القوات النظامية نفذت حملة مداهمات في حي القابون، أسفرت عن اعتقال عدد من المواطنين بينهم سيدة وطفلها البالغ من العمر 12 عاما.

وأضاف أن منطقة ركن الدين شهد نشر القوات النظامية حواجز اسمنتية، وذلك بعد الاشتباكات التي دارت السبت في أحياء ركن والصالحية والمهاجرين.

ولفت المرصد إلى العثور على جثث ثلاثة مواطنين في حي التضامن، بالإضافة إلى وجود جثث لمواطنين في الحي يصعب انتشالها بسبب انتشار القناصة.

وفي محافظة ريف دمشق، قتل مدني بسبب القصف على زملكا، بحسب المرصد الذي لفت إلى اشتباكات بين القوات النظامية ومقاتلين معارضين في بلدة كفربطنا ترافق مع قصف أسفر عن تهدم في سبعة منازل.

وفي مدينة حمص، قتل مدني في الخالدية اثر تعرض منزله للقصف بحسب المرصد الذي أشار إلى أن القصف طال أحياء جورة الشياح وأحياء حمص القديمة، بحسب المرصد الذي لفت إلى مقتل شاب من قرية أبل برصاص حاجز عسكري على طريق حمص دمشق.

مشاورات لكلينتون في اسطنبول


هذا، وأعلنت متحدثة باسم وزارة الخارجية الأميركية في عاصمة ملاوي الأحد أن الوزيرة هيلاري كلينتون ستتوجه السبت المقبل إلى تركيا للبحث في الأزمة السورية.

وقالت المتحدثة التي ترافق وزيرة الخارجية الأميركية في جولتها الإفريقية "إن كلينتون ستذهب إلى اسطنبول لإجراء مشاورات ثنائية مع الحكومة التركية بشأن سوريا ولتغطية مسائل أخرى راهنة."
XS
SM
MD
LG