Accessibility links

كوريا الشمالية تنفي تقديم مساعدات عسكرية للحكومة السورية


زعيم كوريا الشمالية أون

زعيم كوريا الشمالية أون

نفت كوريا الشمالية ما تردد عن إرسالها مساعدات عسكرية إلى الحكومة السورية، وهي من أوثق حلفائها القلائل، في المعارك الدائرة بينها وبين قوات المعارضة، وذلك بعد أن أكدت تقارير إعلامية أن بيونغ يانغ بعثت بمستشارين وطياري هليكوبتر إلى دمشق.

وقالت وكالة الأنباء الكورية الشمالية الرسمية في وقت متأخر الخميس إن "بعض وسائل الإعلام الأجنبية تروج معلومات مضللة بأن جمهورية كوريا الشعبية الديمقراطية زودت سورية بمعدات حربية وأن طياريها متورطون بشكل مباشر في غارات جوية على قوات المتمردين في سورية".

وكانت صحيفة جيروزالم بوست قالت إن 15 من طياري الهليكوبتر الكوريين الشماليين يعملون في سورية "لصالح نظام الرئيس بشار الأسد."

وأضافت أن هذا التقرير أكده المرصد السوري لحقوق الإنسان.

وأشارت تقارير إعلامية أخرى إلى أن "ضباط مدفعية كوريين شماليين موجودون في سورية، لكنهم لا يقومون بتوجيه إطلاق النيران".

وقالت وسائل إعلام يابانية في أغسطس/آب إن تركيا اعترضت طريق شحنة من أقنعة الغاز والأسلحة الخفيفة كانت متجهة من كوريا الشمالية إلى سورية.

فيديو.. قصف على القلمون ومعضمية الشام

قتل ثلاثة أشخاص وأصيب 22 آخرون بجروح الخميس إثر سقوط قذائف هاون وانفجار عبوتين ناسفتين في أحياء تقع على مقربة من المسجد الأموي في دمشق القديمة، حسبما أفادت وكالة الأنباء الرسمية (سانا).

وقال المرصد السوري لحقوق الإنسان إن الثلاثة قتلوا بعد "سقوط قذيفة هاون على حي الأمين".

غارات جوية

وتواصلت المعارك الطاحنة في ريف دمشق، وتعرضت مدينة يبرود في القلمون شمال العاصمة لعشر غارات نفذها طيران النظام، وهو ما أظهرته مشاهد مصورة التقطها ناشطون:


وقال ناشطون آخرون إن القوات النظامية السورية تشن غارات مكثفة وقصفا مدفعيا على عدة بلدات بريف دمشق تحاول السيطرة عليها حيث دارت اشتباكات مع مقاتلي المعارضة.

وذكرت لجان التنسيق المحلية المعارضة، أن قوات النظام تشن غارات جوية مكثفة على معضمية الشام بريف دمشق، التي تتعرض كذلك إلى قصف مكثف من مقر الفرقة الرابعة ومطار المزة العسكري حيث تحاول قوات النظام اقتحام البلدة لكنها تلقى مقاومة من كتائب المعارضة المسلحة، وهو ما أظهرته فيديوهات مصورة:


الأكراد يواصلون تقدمهم

وفي محافظة الحسكة شمال شرق البلاد، أفاد المرصد السوري بسيطرة وحدات حماية الشعب الكردي على قرية تل عيد في الريف الجنوبي الشرقي لمدينة القامشلي، مشيرا إلى أن هذه الوحدات تمكنت خلال 48 ساعة من السيطرة على 18 قرية وتجمعا سكنيا في منطقة القحطانية بعد معارك طاحنة مع كتائب في الجيش الحر وجهاديين.

وأعلنت مجموعات كردية في شمال شرق سورية أبرزها حزب الاتحاد الديموقراطي الذي تتبع له وحدات حماية الشعب الثلاثاء تشكيل إدارة مدنية انتقالية.

واعتبر الائتلاف السوري المعارض الاربعاء حزب الاتحاد الديموقراطي "تنظيما معاديا للثورة السورية".
XS
SM
MD
LG