Accessibility links

أدارت مناظرة الثلاثاء.. من تكون إلين كويجانو؟


الصحافية إلين كويجانو

الصحافية إلين كويجانو

إلين كويجانو.. ليست اسما معروفا في الولايات المتحدة الأميركية، على عكس غيرها من المشرفين الذين يتولون إدارة المناقشات الانتخابية الوطنية الخاصة لهذا العام.

هي مذيعة في ميدان الإعلام الرقمي، ولم يسبق لها أن أدارت نقاشات بهذا القدر من الأهمية.

ولكن مساء الثلاثاء، تولت كويجانو المناظرة الرئاسية لمنصب نائب الرئيس بين تيم كين ومايك بنس، وقدمت نفسها لعشرات الملايين من الأميركيين في هذه الجولة.

تبلغ من العمر 42 عاما، فلبينية أميركية، وهي أول صحافية آسيوية أميركية تدير حوارا وطنيا.

وأوضح ميجر غاريت، كبير مراسلي CBS News في البيت الأبيض، لـCNNMoney أن إلين هي واحدة من أفضل الصحافيين الذين عمل معهم.

وقال ديفيد رودس، رئيس شبكة CBS News في أيلول/ سبتمبر إن "رؤية إلين وتفانيها في التقارير السياسية، ودورها الهام في CBS News للنقل المباشر يجعلونها خيارا مثاليا لقيادة مناظرة نائب الرئاسة في الخريف".

ولكن، لم تأت النتائج على قدر التوقعات.. فهي فقدت السيطرة على النقاش، حسب CNNMoney. ويكمل الموقع أن الصحافية التزمت بالنص بشكل صارخ، وأوقفت المرشحين عندما كانا في منتصف نقاشات مهمة وفشلت في وقفهما عندما كانا يتحدثان ببساطة عن بعضهما.

وقال كبير معلقي CNN السياسيين ديفيد أكسلرود إن إلين كويجانو كانت عازمة على المضي بأسئلتها، حتى عندما كان يحتدم النقاش.

وتساءل مدير التحرير في مجلة نيوزويك كينيث لي عن سبب تغييرها موضوع النقاش في لحظات جيدة.

وفي أحيان أخرى، بدت كويجانو عاجزة تقريبا عن وضع حد للمشاحنات بين الرجلين.

واعتبر غلين ثروش كبير المراسلين السياسيين في بوليتيكو أن وجودها كمدير للنقاش ليس قويا.

ولكن مع كل ذلك، فإن مهمة كويجانو صعبة للغاية، فهناك مناظرة واحدة فقط لنائب الرئيس، مع ضرورة التطرق فيها لتسعة مواضيع في غضون 90 دقيقة فقط.

ودافع بعض المغردين عن آداء الصحافية:

المصدر: CNNMoney (بتصرف)

XS
SM
MD
LG