Accessibility links

logo-print

أنهكهن الجوع.. مئات الفينزويليات يعبرن الحدود الكولومبية


مظاهرات سابقة في مدينة فينزويلية على الحدود الكولومبية احتجاجا على نقص المواد الغذائية الحاد

مظاهرات سابقة في مدينة فينزويلية على الحدود الكولومبية احتجاجا على نقص المواد الغذائية الحاد

أجبر النقص الحاد في المواد الغذائية في فينزويلا 500 امرأة فينزويلية على عبور الحدود المغلقة مع كولومبيا منذ ما يقرب العام، لشراء ما ينقصهن والعودة إلى الأراضي الفينزويلية بعد حوالي الساعتين من الزمن.

وتناقلت وسائل إعلام فينزويلية ووسائل التواصل الاجتماعي أخبار وصور الفينزويليات اللواتي قدم معظمهن من ولاية تاخيرا، وهن يكسرن طوق الجنود على الحدود بين جسري سيمون بوليفار في فنزويلا وفرانشيسكو دي باولا سانتاندر في كولومبيا، ليتوجهن بعدها إلى مدينة كوكوتا شمال شرق كولومبيا لشراء مواد أساسية، قبل أن يعدن أدراجهن إلى فنزويلا بعد حوالى ساعتين.

​وتعاني فينزويلا التي تملك أكبر احتياطي نفط في العالم بأكثر من 300 مليار برميل، من انهيار اقتصادها بعد انخفاض أسعار النفط الذي تعتمد على احتياطيه إلى جانب الغاز بنسبة 96 في المئة من صادراتها، ناهيك عن حرب سياسية بين السلطة التنفيذية والمعارضة تعتزم إجراء استفتاء للإطاحة بالرئيس نيكولاس مادورو قبل انتهاء ولايته.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG