Accessibility links

هل تتكرر إصابتك بالزكام؟ قريبا لقاح فعال يضمن لك الوقاية


لقاح

لقاح

الكثيرون يحلمون بلقاح أو دواء يشفي من الزكام الموسمي نهائيا، ذلك الحلم بات أقرب للتحقق أكثر من أي وقت مضى حسب دراستين جديدتين.

وأكدت الدراستان أن خبراء قطعوا "خطوة كبيرة" نحو تصنيع لقاح مضاد للزكام عند البشر.

وكشف خبراء يشتغلون على اللقاح أن نتائج تجارب قاموا بها على فئران وقردة كانت إيجابية ومبشرة بأن معاناة الكثيرين تقترب من النهاية.

لكن العلماء نبهوا إلى أن اللقاح لا يرتقب أن يكون متوفرا في الأسابيع أو الأشهر القليلة المقبلة في الصيدليات.

وأبرز إيجابيات هذا اللقاح المرتقب أنه لن يكون ضروريا تعديله كل سنة، عكس اللقاحات الحالية التي تجري عليها تعديلات كل سنة للتماشي مع طبيعة الفيروسات التي تسبب الزكام.

وبعد حقن فئران بهذا اللقاح، تبين أنها لم تتماثل للشفاء فقط، بل أصبحت لها وقاية من الإصابة بالفيروس مجددا.

ويقول المسؤول عن إحدى الدراستين إن "هذا الاكتشاف يمثل خطوة مهمة نحو تطوير لقاح عالمي مضاد للزكام".

وينبه إلى أن هذا اللقاح سيكون مكملا بالدرجة الأولى للقاحات المتوفرة حاليا.

وتعتبر أستاذة علم اللقاحات في جامعة أوكسفورد البريطانية سارة جلبرت أن "هذا تطور مشجع".

وتضيف بأن على الجميع الانتظار لبعض الوقت، موضحة "اللقاحات الجديدة يجب أن تخضع لتجارب كلينيكية لمعرفة كيف سيكون عملها عند الإنسان، وهذا قد يجعلنا ننتظر لعدة سنوات".

XS
SM
MD
LG