Accessibility links

logo-print

عواصف ثلجية تجتاح غرب الولايات المتحدة وجنوبها


إلغاء عدد من الرحلات في الولايات المتحدة، أرشيف

إلغاء عدد من الرحلات في الولايات المتحدة، أرشيف

اجتاحت عواصف جليدية شتوية الإثنين المناطق الجنوبية والغربية من الولايات المتحدة، واضطرت السلطات إلى إلغاء الرحلات الجوية وإغلاق المدارس فيما تتأهب معظم مناطق البلاد لموجة جديدة من الظروف الجوية القارسة البرودة.

وقالت الهيئة القومية للأرصاد الجوية إن تحذيرا صدر بشأن هبوب عاصفة جليدية قادمة من اتجاه جنوب شرق كاليفورنيا عبر لويزيانا فيما اتسع نطاق جبهة من الرياح القطبية الباردة جنوبا وشرقا بعد هطول ثلوج كثيفة على كولورادو.

وأضافت الهيئة أنه في دنفر يقوم السكان بالتخلص من طبقات جليدية يتراوح سمكها من 15 إلى 30 سنتيمترا فيما تراكمت طبقة أكثر سمكا من الجليد على جبال روكي وصلت إلى 61 سنتيمترا.

وأدت هذه الجبهة إلى هبوط درجة الحرارة دون درجة التجمد في مناطق من تكساس ولويزيانا واركنسو أي بانخفاض قدره 14 درجة مئوية عن المتوسط المعروف في هذه المناطق فيما جعلت الأمطار الثلجية المتجمدة طرق السفر في غاية الخطورة.

وقال موقع فلايتاوير الإلكتروني الخاص برصد ظروف الرحلات الجوية إن أكثر من ألف رحلة جوية ألغيت من وإلى مطار دالاس/فورت وورث الدولي الاثنين.

وقال مسؤولون محليون إن عدة مدارس محلية حول منطقة دالاس/فورت وورث قد ألغت الدراسة بها.

وقال مكتب بوبي جيندال حاكم لويزيانا إنه أعلن حالة الطوارئ ليل الأحد بسبب العواصف وأحوال السفر التي يكتنفها الخطر فيما اغلقت مدارس ومكتب بالولاية في 23 منطقة.

وقالت هيئة الأرصاد إنه في الوقت نفسه قام الملايين من سكان الساحل الشرقي للبلاد بتخزين احتياجاتهم تأهبا لموجة جديدة من الصقيع القادمة من المنطقة القطبية في أعقاب العاصفة الجليدية التي شهدتها المنطقة.

وبعد التقاط الأنفاس لفترة وجيزة يوم الأحد شهد سكان واشنطن العاصمة وحتى بوسطن انخفاضا حادا في درجات الحرارة يوم الاثنين.

وفي مدينة نيويورك سيصل الحد الادنى المتوقع لدرجات الحرارة إلى 15 درجة مئوية تحت الصفر.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG