Accessibility links

logo-print

ماساتشوستس.. تظاهرة ضد قرار إزالة العلم الأميركي من ساحة كلية


العلم الأميركي

العلم الأميركي

تظاهر عدد من المحاربين القدامى الأحد بالقرب من كلية في ولاية ماساتشوستس قررت إيقاف رفع العلم الأميركي داخل حرمها.

وكان مسؤولو كلية هامبشر قد قرروا إيقاف رفع العلم الأميركي في بداية تشرين الثاني/ نوفمبر بعد إحراقه في تظاهرات احتجاجية على فوز دونالد ترامب في انتخابات الرئاسة.

وكان العاملون في الكلية قد استبدلوا العلم الذي أحرق بآخر ثم تم إنزاله مرة أخرى من قبل الطلبة، ما دفع لاتخاذ القرار الذي سبب انتقادات حادة للكلية.

وأصدرت الكلية بيانا نشرته على صفحتها بفيسبوك قالت فيه إنها تحترم كل ردود الفعل التي جاءت عقب قراراها بإزالة العلم و إن "هذا القرار لا يمثل تعليقا على الانتخابات الرئاسية".​

ووضع محاربون قدامى مئات من الأعلام الأميركية على الشوارع والأرصفة المحيطة بكلية هامبشر في تظاهرة وصفها منظموها بـ" تظاهرة سلمية من أجل الحرية".

ويأمل مسؤولو الكلية في بناء جو هادئ من النقاش حول الموضوع.

وقال جوناثان لاش رئيس الكلية إنه على دراية تامة بأن قرار إزالة العلم سيثير جدلا واسعا، ولكنه أراد أن يخلق جوا من الحوار بين أصحاب الرؤى المختلفة حول رمزية العلم.

وأضاف " هناك عدة رؤى داخل حرم الكلية من ضمنها أناس جعلت تجاربهم الحياتية من العلم رمزا للخوف والذي تعزز من خلال اللغة المسمومة أثناء الحملة".

المصدر: وسائل اعلام أميركية

XS
SM
MD
LG