Accessibility links

بلومبرغ: ماذا سيحدث إن لم يفز أي من مرشحي الرئاسة الأميركية؟


ناخب أميركي- أرشيف

ناخب أميركي- أرشيف

تقصت وكالة بلومبرغ عن كيفية اختيار الرئيس المقبل للولايات المتحدة في حال لم يتمكن أي من المرشحين من تأمين 270 صوتا من أصوات المجمع الانتخابي، وهو العدد المطلوب للفوز في الانتخابات.

يجب على المرشح الفائز الفوز بـ270 صوتا على الأقل، فيما تبلغ أصوات المجمع الانتخابي 538 صوتا موزعة على 50 ولاية بالإضافة إلى العاصمة واشنطن.

تعرف على السيناريوهات المحتملة التي طرحتها الوكالة لاختيار الرئيس المقبل:

مجلس النواب

في حال عدم تأمين هذا العدد، ستنتقل مهمة اختيار الرئيس المقبل إلى مجلس النواب، الذي سيختار المرشحين الثلاثة الذين حصلوا على العدد الأكبر من الأصوات، ثم تقوم الولايات الـ50 باختيار واحد منهم على أن يصبح لكل ولاية صوت واحد بغض النظر عن مجموع أصواتها في المجمع الانتخابي.

ويصبح رئيس الولايات المتحدة المرشح الذي يحظى بتأييد 26 ولاية على الأقل.

وتقوم الولايات بإجراء اقتراع داخلي للاتفاق على مرشحها في الانتخابات الجديدة، وفي تعادل الأصوات داخل الولاية، سيتم تجاهلها في الاقتراع الجديد.

وفي حال فشل مجلس النواب في اختيار الرئيس حتى يوم التنصيب الذي يوافق 20 كانون الثاني/يناير، سيلقى على عاتق نائب الرئيس أن يتولى مهام الرئيس بالوكالة حتى تحل الأزمة.

كيفية اختيار نائب الرئيس

يطرح اسما المرشحين الاثنين للمنصب اللذين حصلا على أكبر عدد من الأصوات في الانتخابات العامة على أعضاء مجلس الشيوخ المئة للتصويت، ويفوز المرشح الذي يحصل على 51 صوتا على الأقل.

رئيس مجلس النواب

وفي حال فشل مجلس الشيوخ أيضا، يصبح رئيس مجلس النواب هو رئيس الولايات المتحدة بالوكالة.

المصدر: بلومبرغ

XS
SM
MD
LG