Accessibility links

logo-print

خطة دولية لمواجهة داعش إلكترونيا


الجنرال المتقاعد جون آلن يشارك في اجتماع في الكويت لمواجهة الدعاية الإعلامية التي يقوم بها المتطرفون

الجنرال المتقاعد جون آلن يشارك في اجتماع في الكويت لمواجهة الدعاية الإعلامية التي يقوم بها المتطرفون

كشفت الولايات المتحدة الاثنين عن خطة للتحالف المعلوماتي مع الدول الغربية والإسلامية لتنسيق الجهود من أجل مواجهة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش) إلكترونيا، وخصوصا عبر مواقع التواصل الاجتماعي.

جاء ذلك في ختام اجتماع في الكويت حضره ممثلون عن البحرين وبريطانيا ومصر وفرنسا والعراق والأردن ولبنان وسلطنة عمان وقطر والسعودية والإمارات.

وأكد المجتمعون في بيان ختامي أنهم ناقشوا الخطوات التي تنوي الحكومات المعنية اتخاذها لتعزيز الحرب ضد الدعاية المتطرفة عبر الإنترنت.

وأفاد البيان بأن الجهد المشترك يهدف إلى "مضاعفة التزامنا للرد على التطورات المهمة ولتعزيز التواصل والتدريب وبرامج التعاون... ولمواجهة تجنيد المقاتلين الأجانب بشكل فعال".

وقاد الوفد الأميركي مساعد وزير الخارجية الأميركي للدبلوماسية والشؤون العامة ريك ستينغل.

وقال ستينغل إن "عدد الذين يلتحقون بداعش (الدولة الإسلامية) يتراجع. نعتقد أن التنظيم يفقد جاذبيته".

ويشير البيان الختامي، الذي نشر على موقع وزارة الخارجية الأميركية، إلى دعوة كويتية للبناء على نتائج اجتماع وزراء إعلام دول الخليج الذي استضافته مؤخرا ومواصلة العمل المشترك لكشف حقيقة داعش كتنظيم بربري ينشد الدمار.

وكان ستينغل، مساعد وزير الخارجية الأميركي، قد قدم شرحا حول استراتيجية الولايات المتحدة وأفكارها في مجال الدبلوماسية العامة، داعيا لتعاون أكبر بين الحلفاء في مواجهة داعش.

ويتحدث البيان عن تعزيز برامج تبادل المعلومات وتدريب القادة الحكوميين والناطقين الرسميين، وتشجيع القادة الدينيين والاجتماعيين وقادة الرأي وملايين الشباب على إعلاء صوتهم ضد التشدد والعنف في قنوات الإعلام التقليدي والاجتماعي.

مزيد من التفاصيل في تقرير مراسلة "راديو سوا" من الكويت سليمة لبال:

آلن: حرب رهيبة

وقال المبعوث الرئاسي الأميركي الخاص لدى التحالف الدولي لمحاربة داعش الجنرال جون آلن إن بروباغندا داعش تشكل "حربا رهيبة ... تهدف إلى تجنيد وإفساد عقول أشخاص أبرياء".

واعتبر أن التنظيم المتطرف "لن يهزم حقا إلا عندما يتم إسقاط شرعية رسالته الموجهة إلى الشباب الذين لديهم نقاط ضعف".

وقال آلن إن "التهديد الذي يشكله تنظيم الدولة الإسلامية يتطلب مقاربة شاملة ومنسقة على المستوى الدولي والإقليمي والمحلي، وذلك عبر دمج العمل العسكري وتطبيق القانون والاستخبارات والوسائل الاقتصادية والدبلوماسية".

وأضاف "نحن هنا لنبحث في سبل إلحاق الهزيمة بسياسة التنظيم ولمواجهة نشاطه في المجال الافتراضي عبر الشبكة".

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG