Accessibility links

logo-print

كيري متحدثا عن التصويت البريطاني: مصالحنا المشتركة لن تتأثر


جون كيري

جون كيري

قال وزير الخارجية الأميركي جون كيري الاثنين إن الولايات المتحدة ستحافظ على علاقاتها القوية والمتميزة مع بريطانيا، رغم التصويت لصالح خروجها من الاتحاد الأوروبي.

وأوضح كيري في مؤتمر صحافي مشترك مع مسؤولة شؤون السياسة والأمن في الاتحاد الأوروبي فيديريكا موغيريني في بروكسل، أن واشنطن ستعمل كل ما بوسعها لجعل عملية خروج المملكة من الاتحاد سلسة قدر الإمكان.

وأضاف الوزير الأميركي أن عملية الانتقال ستعرف العديد من التحديات والصعوبات، غير أنه أكد أن الولايات المتحدة ستعمل مع شركائها الأوروبيين للتركيز على المصالح والقيم المشتركة التي تجمعهم بالولايات المتحدة.

وأكد أن ملفات كالتغير المناخي ومكافحة الإرهاب والهجرة ستبقى أهم ملفات التعاون الوثيق مع بريطانيا ودول الاتحاد، مشيرا إلى أن بلاده تحترم رأي الشعب البريطاني، وتأمل في أن ينفذ القادة رغبته التي عبر عنها خلال التصويت.

تحديث (4:17 بتوقيت غرينيتش)

أكدت الولايات المتحدة استمرار التعاون الأميركي البريطاني رغم المخاوف التي ظهرت بعد تأييد البريطانيين، خلال استفتاء شعبي، انسحاب بلادهم من الاتحاد الأوروبي.

وقالت مستشارة الأمن القومي سوزان رايس الأحد إن الولايات المتحدة ستواصل تعاونها مع بريطانيا في القضايا الأمنية ذات الاهتمام المشترك، وأبرزها مكافحة الإرهاب.

وأضافت رايس في كلمة أمام منتدى في ولاية كولورادو الأحد أن 22 من أعضاء الاتحاد الأوروبي هم أعضاء في حلف شمال الأطلسي (الناتو) أيضا، وذلك سيبقى على حاله.

وأوضحت أن العلاقات ببريطانيا ستكون أقوى "لأننا بحاجة لأن نكون على اتصال ببعضنا بشكل أكبر".

وشددت رايس على أن بريطانيا تلعب "دورا حاسما" في حملة مكافحة تنظيم الدولة الإسلامية داعش وفي العديد من الجهود الأمنية المشتركة حول العالم.

وأشارت إلى أن واشنطن ستبذل كل ما في وسعها للتأكد من أن المجالات التي تتعلق بمكافحة الإرهاب وغيرها ستبقى ثابتة.

كيري: سنحافظ على علاقتنا ببريطانيا

وأكد الموقف ذاته وزير الخارجية الأميركي جون كيري، الذي قال الأحد إن الولايات المتحدة ستحافظ على علاقتها الخاصة ببريطانيا وإنها تحترم آراء الناخبين.

وأضاف كيري خلال مؤتمر صحافي عقده في روما قائلا "إنني والرئيس أوباما على اقتناع تام بأننا سنتمكن من العمل بأسلوب معقول وواع للاستفادة من أفضل نقاط القوة في الاتحاد الأوروبي، وأفضل نقاط القوة في السوق، وتحقيق المصالح لأمننا القومي والأمن الدولي والأعمال التي تحافظ على توجهها في الاتجاه الصحيح لبلداننا".

إسكتلندا تبحث عن خيارات

في سياق متصل، قالت رئيسة وزراء اسكتلندا نيكولا ستورجيون إن برلمان بلادها يمكن أن يعوق خروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وأضافت في مقابلة تلفزيونية إن "خيار عدم التصويت ضد مصلحة إسكتلندا قائم بطبيعة الحال".

"إعادة البناء"

وقال البابا فرانسيس، إن أوروبا تحتاج إلى إعادة بناء نفسها بشكل "مبتكر" بعد خروج بريطانيا.

وفي لقاء مع الصحافيين الذين رافقوه في الطائرة خلال العودة من أرمينيا، قال البابا "ثمة أمر غير فعال في هذا الاتحاد غير العملي".

إسرائيل "لن تتأثر"

وفي تعليقه على الموضوع ذاته، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتانياهو يوم الأحد إن اقتصاد بلاده لن يتأثر بشكل مباشر بخروج بريطانيا من الاتحاد الأوروبي.

وقال نتانياهو في اجتماع مجلس الوزراء الإسرائيلي "لا يوجد تأثير مباشر على إسرائيل باستثناء أننا جزء من الاقتصاد العالمي".

وبريطانيا ثاني أكبر شريك تجاري لإسرائيل من حيث الدول بعد الولايات المتحدة، بينما يشكل الاتحاد الأوروبي أكبر شريك تجاري لها.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG