Accessibility links

logo-print

كلابر: تداعيات سلبية للأحداث في تركيا على الحرب ضد داعش


جيمس كلابر

جيمس كلابر

قال مدير الاستخبارات الوطنية الأميركية جيمس كلابر الخميس إن عملية "التطهير" التي تقوم بها السلطات التركية في الجيش بعد محاولة الانقلاب الفاشلة "تعرقل" التعاون في الحرب التي تقودها الولايات المتحدة ضد تنظيم الدولة الإسلامية داعش.

وصرح كلابر خلال منتدى أسبن الأمني بولاية كولورادو إن عملية "التطهير" شملت الكثير من الضباط الأتراك الذين تعاملوا مع الولايات المتحدة.

ورأى أن الأحداث في تركيا أثرت على الحرب ضد داعش لأنها جلبت تداعيات على "كل ركائز أجهزة الأمن الوطني في تركيا".

وتقوم السلطات التركية بعملية "تطهير" واسعة في الجيش شملت تسريح حوالي 1700 عسكري، واعتقال حوالي ثلث جنرالات المؤسسة العسكرية وعددهم حوالي 360 جنرالا، ووجهت اتهامات لحوالي مئة منهم.

وتستضيف تركيا قوات وطائرات أميركية في قاعدة انغرليك الجوية التي تنطلق منها الطائرات لتنفيذ هجمات على مقاتلي داعش في العراق وسورية. وتوقفت هذه العمليات الجوية مؤقتا في أعقاب محاولة الانقلاب.

إعفاء دبلوماسيين

في غضون ذلك، أعفت وزارة الخارجية التركية عشرات الدبلوماسيين من الخدمة، بينهم سفيران.

التفاصيل عن هذا الموضوع في تقرير مراسل "راديو سوا" في اسطنبول ربيع الصعوب:

المصدر: "راديو سوا"/ وكالات

XS
SM
MD
LG