Accessibility links

logo-print

واشنطن تنتقد رفض الخرطوم قبول إنشاء منطقة عازلة مع جوبا


سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة سوزان رايس

سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة سوزان رايس

قالت سفيرة الولايات المتحدة لدى الأمم المتحدة سوزان رايس إن رفض الخرطوم قبول إنشاء منطقة عازلة بين السودان وجنوب السودان، والتي اقترحها الاتحاد الإفريقي أمر يثير الشك حول رغبة الخرطوم بالتوصل إلى اتفاق.

وأضافت رايس، بعد مشاورات حول هذا الملف في مجلس الأمن، أن هذا الرفض يعيق إنشاء منطقة حدودية منزوعة السلاح وآمنة وتشكيل آلية مشتركة لمراقبة الحدود وكذلك يزيد من خطر استئناف نزاع مفتوح بين البلدين.

وكان مجلس الأمن الدولي قد عقد أمس الخميس جولته الدورية نصف الأسبوعية الخاصة بمراجعة سير المحادثات بين البلدين وفقا للقرار رقم 2046.

هذا وتتواصل في أديس أبابا جولة المفاوضات بين البلدين بشأن القضايا العالقة لاسيما الأمن والحدود.

وفي تصريح لـ"راديو سوا"، أبدى القيادي في حزب المؤتمر الوطني ربيع عبد العاطي تفاؤله بأن تكون هذه الجولة حاسمة.

وقال "الجوانب الخاصة بالحدود مرجعياتها واضحة، الجوانب الخاصة بالترتيبات الأمنية لها بروتوكول واضح بخصوص اتفاقية السلام".

وأضاف "ينبغي أن تكون هذه الجولة جولة نهائية لأن الذي تبقى فقط هو الإجراءات الخاصة لضمان ما يتم الاتفاق عليه أمنيا، وأن الجولة الحالية بالتأكيد ينبغي أن تكون جولة ختامية".

وقد استأنف السودان وجنوب السودان يوم الثلاثاء الماضي في أديس أبابا مفاوضات حول سلسلة من المشاكل العالقة من بينها ترسيم حدودهما وإنشاء منطقة عازلة منزوعة السلاح.
XS
SM
MD
LG