Accessibility links

مقتل ثلاثة جنود أميركيين من حلف الأطلسي في أفغانستان


جندي أميركي في أفغانستان

جندي أميركي في أفغانستان

أكد مصدر أمني أفغاني أن ثلاثة جنود من قوة حلف الأطلسي ومدنيا أفغانيا قد قتلوا الأربعاء في شرق أفغانستان في هجوم انتحاري مزدوج.

وقالت قوة الحلف (ايساف) في بيان إن ثلاثة من عناصرها قتلوا في هجوم نفذه متمردون في شرق البلاد دون تقديم المزيد من التفاصيل.

وذكر مصدر عسكري غربي أن الجنود قتلوا في هجوم انتحاري مزدوج في ولاية كونار، من دون الكشف عن جنسياتهم.

غير أن عوض محمد ناظري قائد شرطة هذه الولاية قال إن "انتحاريين اثنين استهدفا هذا الصباح جنودا أميركيين كانوا يسيرون من قاعدتهم القريبة باتجاه مبنى الوالي"، مضيفا أن أفغانيا قتل أيضا في الاعتداء.

ورغم انتشار 130 ألف جندي من (ايساف) دعما لنحو 352 ألف عسكري وشرطي أفغاني، إلا أن حكومة كابل وحلفاءها لم يتمكنوا من دحر المعارضة المسلحة بقيادة طالبان التي طردت نهاية 2001 من الحكم بأيدي تحالف عسكري أجنبي تقوده الولايات المتحدة.

ويزداد العنف خصوصا في جنوب أفغانستان وشرقها باستعمال العمليات الانتحارية والألغام تقليدية الصنع.

وشنت ايساف التي سيغادر معظم جنودها أفغانستان نهاية 2014، هجوما ضد حركة التمرد في المناطق الشرقية.

وتراجع عدد قتلى جنود حلف الأطلسي من 282 في النصف الأول من 2011 إلى 220 في النصف الأول من 2012، بحسب موقع أميركي متخصص يتابع حصيلة القتلى.

وفاق استهداف قوات الأمن الأفغانية استهداف القوات الأجنبية في الأشهر الأربعة الأخيرة، إذ قتل 635 شرطيا و218 عسكريا أفغانيا بين أبريل/نيسان ويوليو/تموز 2012 بحسب وزارتي الداخلية والدفاع أي ما مجموعه 853 قتيلا مقابل 165 قتيلا بين جنود (ايساف).
XS
SM
MD
LG