Accessibility links

logo-print

انتشال العشرات من جثث ضحايا الطائرة المنكوبة في إندونيسيا


عائلات المفقودين تنتظر أخبارا عن ذويها

عائلات المفقودين تنتظر أخبارا عن ذويها

انتشلت سفينة حربية إندونيسية أكثر من 40 جثة من البحر الثلاثاء في إطار عملية البحث عن طائرة "اير ايجيا" التابعة للخطوط الجوية الماليزية والتي فقدت في إندونيسيا كما أكد متحدث باسم البحرية.

وقال مناهان سيمورانغيكر "استنادا إلى الإذاعة العسكرية فقد أفيد أن السفينة الحربية بانغ تومو انتشلت 40 جثة والعدد مرشح للارتفاع".

العثور على الحطام

أكد المدير العام لمصلحة الطيران المدني في إندونيسيا أن القطع التي عثر عليها الثلاثاء في بحر جاوا تعود لطائرة "أير أيجا" التي فقد الاتصال معها صباح الأحد بعد قليل من إقلاعها من سورابايا ثاني مدن إندونيسيا إلى سنغافورة.

وقال دجوكو مورجاتمودجو "يمكننا في الوقت الحالي تأكيد أنها طائرة أير أيجا. وزير النقل سيسافر بعد قليل إلى بنغلان بان" القريبة من منطقة البحث حيث تمت مشاهدة هذه القطع من الجو.

وأضاف "بناء على ما شاهدته فرق البحث والإنقاذ، تم العثور على باب للركاب وباب لغرفة الشحن. هذا في البحر على بعد 160 كيلومترا جنوب غرب بنغلان بان" المدينة الواقعة في وسط كاليمنتان على جزيرة بورنيو.

وقال الضابط في سلاح الجو الاندونيسي اغوس دوي بوترانتو خلال مؤتمر صحافي في بنغلان بان "حددنا مكان نحو 10 أجسام كبيرة والعديد من الأجسام الأصغر حجما ذات اللون الأبيض والتي لم نتمكن من تصويرها، على بعد 10 كيلومترات من آخر موقع تم فيه رصد الطائرة بالرادار".

وعرض الضابط عشر صور لأجسام تشبه باب طائرة، ومزلاق طوارئ وجسما آخر يشبه صندوقا.

واشنطن ترسل مدمرة للمشاركة في البحث عن الطائرة الماليزية المفقودة (تحديث: 5:22 بتوقيت غرينتش)

وكانت الولايات المتحدة أعلنت الاثنين أنها أرسلت المدمرة "يو أس أس سامبسون" USS Sampson للمشاركة في عمليات البحث عن طائرة الأيرباص التابعة لشركة "أير أيجا" الماليزية والتي اختفت الأحد بين جاوا وسنغافورة.

وكانت إندونيسيا طلبت رسميا من الولايات المتحدة الاثنين المساعدة في عمليات البحث عن طائرة الركاب المفقودة.

وأوضحت قيادة الأسطول الأميركي في المحيط الهادئ في بيان أن المدمرة ستصل إلى منطقة البحث خلال نهار الثلاثاء.

بدوره قال المتحدث باسم وزارة الدفاع الأميركية الأميرال جون كيربي في تغريدة على حسابه على موقع تويتر إن السفينة الحربية "أرسلت للمساعدة في عمليات البحث عن طائرة الرحلة 8501 التابعة لأير أيجا".

وقالت قيادة الأسطول الأميركي في المحيط الهادئ إنه بناء على طلب من إندونيسيا "سمح الأسطول الأميركي في المحيط الهادئ للأسطول السابع بأن تتمركز المدمرة (يو أس أس سامبسون) في المنطقة العامة للبحث عن طائرة الرحلة كيو زد 8501 للمساعدة في عمليات البحث".

وأضاف البيان أن السلطات في المنطقة تواصل العمليات وأن البحرية الاميركية تعمل بشكل وثيق الصلة مع الحكومة الإندونيسية لتحديد القدرات الجوية والبحرية اللازمة للمساعدة بأفضل طريقة ممكنة في جهود البحث.

المدمرة "يو أس أس سامبسون" USS Sampson

المدمرة "يو أس أس سامبسون" USS Sampson

وتتمركز المدمرة "يو أس أس سامبسون" في سان دييغو بولاية كاليفورنيا (غرب الولايات المتحدة) وكان مقررا إرسالها إلى غرب المحيط الهادئ بمعزل عن حادث الطائرة.

وكان المتحدث باسم الخارجية الاميركية جيفري راثكي قال في وقت سابق الاثنين "تلقينا اليوم طلب مساعدة لتحديد مكان الطائرة ونحن ندرسه لمعرفة كيفية تقديم الرد الأفضل".

كما أكد راثكي عدم وجود أي أميركي في طائرة الأيرياص 320-200 التي أقلعت الأحد من مطار سورابايا، شرق جزيرة جاوا، متجهة إلى سنغافورة.

السلطات الاندونيسية: الطائرة على الأرجح في قاع البحر

وأقرت السلطات الاندونيسية الاثنين بأن الطائرة التي فقدت في إندونيسيا موجودة على الأرجح "في قاع البحر" في حين تواصل عشرات السفن والطائرات أعمال البحث مع تزايد المخاوف لدي أهالي ركابها الـ162.

وأرسلت استراليا وسنغافورة وماليزيا طائرات وسفنا للمشاركة في عمليات البحث.

المصدر: راديو سوا/وكالات

XS
SM
MD
LG