Accessibility links

logo-print

اتفاق أميركي-روسي لعقد مؤتمر جنيف 2 حول الأزمة السورية


كيري ولافروف في إندونيسيا الاثنين

كيري ولافروف في إندونيسيا الاثنين

توصلت الولايات المتحدة وروسيا إلى اتفاق لعقد مؤتمر جنيف 2 حول الخروج بحل سياسي للصراع الدائر في سورية، في الأسبوع الثاني من نوفمبر/ تشرين الثاني المقبل.

وقال وزير الخارجية الأميركي جون كيري في مؤتمر صحافي مشترك مع نظيره الروسي سيرغي لافروف على هامش أعمال مؤتمر قمة التعاون الاقتصادي لدول آسيا والمحيط الهادئ في إندونيسيا، إن البلدين اتفقا على عقد هذا المؤتمر في أسرع وقت ممكن.

وأشار المسؤول الأميركي إلى أن واشنطن ستعقد حوارات مكثفة مع المبعوث الدولي إلى سورية الأخضر الإبراهيمي والأمم المتحدة بغية تحديد موعد للمؤتمر.

دعوة المعارضة والنظام

ونقلت وكالة ريا نوفوستي عن وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف القول بعد اختتام مباحثاته مع كيري، إنه جرى الاتفاق مع الجانب الأميركي على دعوة المعارضة والحكومة السورية معا للمشاركة في مؤتمر جنيف 2.

ومن المرتقب أن يعتمد مؤتمر جنيف 2 الخطوط العريضة للاتفاق الدولي بشأن الانتقال السياسي في سورية الذي وقع في الثالث من يونيو/حزيران من العام الماضي، ولم يجد طريقه للتطبيق.

وفي دمشق قال رئيس اتحاد الصحافيين ألياس مراد إن الحكومة السورية تؤكد موافقتها المبدئية على عقد مؤتمر جنيف.

وقال في اتصال مع "راديو سوا"، إن حكومة دمشق ترغب بأن يعقد المؤتمر بمشاركة أطراف سياسية معارضة داخل سورية بشكل رئيسي.


في المقابل، نقل الائتلاف السوري المعارض عن السفير الأميركي في سورية روبرت فورد قوله إن الرؤية الأميركية لاجتماع جنيف 2 تتمثل بعدم وجود دور للرئيس السوري السوري بشار الأسد في المرحلة الانتقالية المنشودة.

جاء ذلك في بيان أصدره الائتلاف جاء فيه أن السفير فورد اجتمع قبل يومين في اسطنبول مع رئيس هيئة الأركان في الجيش السوري الحر اللواء سليم إدريس وبحثا سبل دعم الجيش الحر، ومسألة المساعدات الأميركية الإنسانية والإغاثية للسوريين، حسب البيان.

ترحيب بامتثال دمشق للقرار الدولي

وفي سياق متصل، ورحب كيري بامتثال الحكومة السورية لعملية تدمير الترسانة الكيميائية التي بدأتها الأمم المتحدة الأحد، وقال "إنه بداية جيدة"، مشيدا بالدور الروسي في القضية.

ومن جانبه، دعا وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف جميع الأطراف إلى الامتثال لقرار مجلس الأمن في ما يتعلق بنزع الأسلحة السورية.

ملف إيران النووي

وفي الشأن الإيراني، حث كيري طهران على تقديم اقتراحات جديدة في المفاوضات بشأن برنامجها النووي، وذلك قبل أيام قليلة من استئناف المحادثات بين إيران والقوى الكبرى في جنيف.

وقال إن مجموعة 5+1 قدمت اقتراحا في الماتي عاصمة كازاخستان حول الملف النووي، وإن إيران لم ترد فعلا على هذا الاقتراح.

ومن جانبه، أشار وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إلى حاجة إيران إلى معرفة الخطوات اللازمة للإيفاء بالتزاماتها.

وتشمل مجموعة 5+1 الدول الخمس دائمة العضوية في مجلس الأمن بالإضافة إلى ألمانيا.
XS
SM
MD
LG