Accessibility links

logo-print

الحكومة الأميركية تطلب السجن 60 عاما للمسؤول عن تسريبات ويكيليكس


الجندي برادلي مانينغ الذي أدين بتسريب نحو 700 ألف وثيقة سرية لموقع ويكيليكس

الجندي برادلي مانينغ الذي أدين بتسريب نحو 700 ألف وثيقة سرية لموقع ويكيليكس

طلبت الحكومة الأميركية الاثنين السجن 60 عاما على الأقل للجندي برادلي مانينغ الذي أدين بتسريب نحو 700 ألف وثيقة سرية لموقع ويكيليكس.

وطلب المدعي العسكري جون مورو من القاضية دنيز ليند توجيه رسالة إلى كل جندي يفكر في سرقة معلومات مصنفة، الأمر الذي قام به مانينغ (25 عاما) بين فبراير/ شباط 2010 و سبتمبر/ أيلول 2011 طالبا أيضا تغريمه 100 ألف دولار.

وأضاف المدعي "علينا التأكد من أننا لن نشهد بعد اليوم مهزلة مماثلة"، مشددا على الطابع التدميري لهذا التسريب وواصفا مانينغ بأنه خبير صمم على استغلال الثغرات في نظام تشوبه عيوب.

وقبيل تعليق الجلسة، ركز ديفيد كومبز محامي مانينغ على الجانب الإنساني لدى موكله، معتبرا أنه شاب بالغ الذكاء ساذج بالتأكيد لكنه حسن النية، وطلب عقوبة تتيح لموكله إمكان "العيش.. وربما إيجاد الحب والزواج وإنجاب أطفال ورؤية أطفاله يكبرون".
XS
SM
MD
LG