Accessibility links

logo-print

الولايات المتحدة تسحب قواتها من قاعدة بجنوب اليمن


سيارة تابعة لعناصر يشتبه في انتمائها لتنظيم القاعدة في جنوب اليمن

سيارة تابعة لعناصر يشتبه في انتمائها لتنظيم القاعدة في جنوب اليمن

سحبت الولايات المتحدة قواتها المتمركزة في قاعدة العند الجوية في جنوب اليمن بسبب مخاوف أمنية، حسب ما أعلن مصدر عسكري يمني السبت فيما تجري معارك بالقرب منها بين قوات الأمن اليمنية وعناصر من القاعدة.

وقال المصدر العسكري في قاعدة يمنية في محافظة لحج لوكالة الصحافة الفرنسية إن القوات غادرت مساء الجمعة "إلى وجهة مجهولة".

وأضاف المصدر نفسه أنه تم سحب وحدات مكافحة إرهاب يمنية تتولى القوات الأميركية تدريبها وتتمركز أيضا في العند.

من جانبها، نقلت شبكة CNN عن مصادر في المنطقة على دراية بالموضوع أن الولايات المتحدة تجلي المئة جندي المتبقين من قواتها الخاصة في اليمن، مضيفة أن الجنود الذين قاموا بعمليات لمكافحة الإرهاب ضد تنظيم القاعدة وجماعات متشددة تابعة له هم آخر الجنود الأميركيين المتمركزين في اليمن.

وقتل 29 شخصا على الأقل الجمعة في لحج في معارك بين قوات الأمن اليمنية من جهة ومقاتلين انفصاليين وعناصر من القاعدة خصوصا.

وأقر اليمن بأن عسكريين أميركيين مكلفين بجمع معلومات لشن هجمات بطائرات بدون طيار ضد القاعدة في البلاد، موجودون في العند.

وتعتبر واشنطن تنظيم قاعدة الجهاد في جزيرة العرب الذي نشأ نتيجة اندماج الفرعين اليمني والسعودي للقاعدة، المجموعة الأخطر من التنظيم المتشدد.

وقد أغلقت الولايات المتحدة سفارتها في صنعاء الشهر الماضي بعد أن سيطر المسلحون الحوثيون على العاصمة اليمنية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG