Accessibility links

logo-print

آلاف المتظاهرين في نيويورك احتجاجا على مقتل رجل أسود على يد الشرطة


جانب من مسيرة في نيويورك احتجاجا على مقتل رجل أسود على يد الشرطة

جانب من مسيرة في نيويورك احتجاجا على مقتل رجل أسود على يد الشرطة

تظاهر الآلاف السبت في ستاتن إيلاند في نيويورك احتجاجا على مقتل إريك غارنر وهو رب أسرة أسود توفي خلال اعتقاله الشهر الماضي.

وقال زعيم حركة الحقوق المدنية آل شاربتون في كلمة ألقاها في كنيسة الحي الذي قتل فيه غارنر، مخاطبا شرطة نيويورك "إذا استطعتم أن تفعلوا ذلك معه فبمقدوركم أن تفعلوا ذلك مع أي مواطن ولن نقف صامتين عندما يحدث هذا."

وأضاف شاربتون أن هذه المسيرة رد أيضا على مقتل مايكل براون وهو شاب أسود عمره 18 عاما وأعزل قتل على يد ضابط شرطة أبيض هذا الشهر في فيرغسون بولاية ميزوري مما أشعل مواجهات عنيفة استمرت لأيام.

وانضم إلى شاربتون حاكم نيويورك السابق ديفيد باترسون وزعماء آخرون لحركة الحقوق المدنية وإيسوا أرملة غارنر.

وقالت أرملة غارنر للمحتجين "لنخرج في هذه المسيرة السلمية ونحقق العدل لزوجي كي لا يحدث هذا لأي شخص آخر."

وحمل المحتجون لافتات تطالب بالعدالة لغارنر وبراون ورددوا هتافات تندد بمقتل مواطنين عزل على يد الشرطة.

وهذا فيديو عن التظاهرة ضد مقتل غارنر:

في 17 تموز/يوليو الماضي قام عدد كبير من رجال الشرطة البيض بطرح إريك غارنر أرضا عندما حاول مقاومتهم أثناء اعتقاله للاشتباه في قيامه ببيع السجائر بصورة غير شرعية.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG