Accessibility links

logo-print

أوباما يزور للمرة الأولى سجنا في البلاد


الرئيس أوباما يزور السجن الفيدرالي في آل رينو

الرئيس أوباما يزور السجن الفيدرالي في آل رينو

أصبح الرئيس باراك أوباما الخميس أول رئيس أميركي يزور خلال ولايته سجنا في البلاد وذلك بعد زيارته إلى السجن الفدرالي في آل رينو في ولاية أوكلاهوما.

وتهدف هذه الزيارة إلى تسليط الضوء على الثغرات في واحد من أنظمة السجون الأكثر كلفة واكتظاظا في العالم، ويتقدم على مثيليه في الصين وروسيا.

ويسعى الرئيس إلى خفض عدد السجناء ومنهم المودعين في سجون انفرادية خصوصا عبر تحسين إعادة دمجهم مهنيا عند خروجهم.

وصرح الرئيس خلال هذا الأسبوع "هناك تاريخ طويل من عدم المساواة في النظام القضائي الأميركي (...) لا يمكننا مواصلة غض النظر" منددا بعقوبات "لا تتناسب مع الجنح" تم إصدارها في السابق.

وتضم السجون الأميركية حوالى 2.2 مليون سجين من النساء والرجال، ما يعني أكثر من مساجين 35 دولة أوروبية مجتمعة.

وتضم السجون الأميركية ربع سجناء العالم بينما لا يمثل الأميركيون سوى خمسة بالمئة من سكان العالم.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG