Accessibility links

تحقيق فدرالي: شرطة كليفلاند أفرطت في استخدام القوة


الشرطة الأميركية تطوق الأماكن المحيطة بمنى الكونغرس الأميركي بعد مطاردة مع سيارة مشتبه بها

الشرطة الأميركية تطوق الأماكن المحيطة بمنى الكونغرس الأميركي بعد مطاردة مع سيارة مشتبه بها

أعلن وزير العدل إريك هولدر الخميس أن تحقيقا فدراليا أظهر أن شرطة كليفلاند أفرطت في السابق في استخدام القوة.

وقال الوزير خلال زيارة إلى كليفلاند إن التحقيق الفدرالي استمر 18 شهرا وخلصت نتائجه إلى أن هناك أسبابا تدعو إلى الاعتقاد بأن شرطة كليفلاند استخدمت القوة بشكل غير عقلاني وغير مفيد خلال الفترة الماضية.

وكان التحقيق بدأ في آذار/مارس 2013 واستهدف تقييم استخدام القوة من جانب شرطة كليفلاند حيث وقعت حوادث عديدة خاصة ضد مواطنين سود.

ويأتي الإعلان عن نتائج التحقيق بعيد مقتل مراهق من أصول إفريقية لم يتجاوز عمره 12 عاما على أيدي شرطي أبيض في تشرين الثاني/نوفمبر بينما كان الفتى يلهو في مكان عام بمسدس لعبة يطلق الكرات بضغط الهواء ويشبه إلى حد كبير المسدس الحقيقي.

وأعلن وزير العدل هولدر، الذي يعد أول أميركي من أصول إفريقية يتقلد هذا المنصب، أنه لحل هذه المشكلة اتفقت وزارة العدل ومدينة كليفلاند على سلسلة إصلاحات.

وقال "يمكن اتخاذ إجراءات ملموسة وحقيقة واعتماد ممارسات تضمن ليس فقط أداء الشرطة مهمتها وفقا للدستور بل أيضا تعزيز الأمن العام وسلامة ضباط الشرطة والثقة والتعاون والشفافية والشرعية".

وأتى قرار هيئة المحلفين في نيويورك بعد 10 أيام من قرار هيئة محلفين أخرى في ميزوري بعدم ملاحقة شرطي أبيض قتل فتى من أصول إفريقية في فيرغسون في آب/أغسطس، في حادثة أثارت موجة احتجاجات في عموم البلاد.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG