Accessibility links

شيليتش ينتزع لقب بطولة أميركا المفتوحة


مارين شيليتش بعد تتويجه بلقب بطولة أميركا المفتوحة للتنس

مارين شيليتش بعد تتويجه بلقب بطولة أميركا المفتوحة للتنس

حقق مارين شيليتش فوزا ساحقا على كي نيشيكوري 6-3 و6-3 و6-3 ليفوز ببطولة أميركا المفتوحة للتنس الاثنين ويصل إلى قمة اللعبة بعد عام واحد من ابتعاده عن آخر البطولات الأربع الكبرى في العام لإيقافه بسبب المنشطات.

وتفوق اللاعب الكرواتي صاحب ضربات الإرسال القوية على نيشيكوري المرهق في ساعة واحدة و54 دقيقة ليحقق نصرا قاسيا ويحرم منافسه المصنف الـ10 من أن يصبح أول آسيوي ينال لقب إحدى البطولات الأربع الكبرى.

وبهذا الفوز أصبح شيليتش المصنف 14 أول كرواتي يفوز بلقب إحدى البطولات الأربع الكبرى منذ احتفل مدربه غوران ايفانيسيفيتش بالانتصار في ويمبلدون عام 2001.

وقال شيليتش "أعتقد أن هذا كله هو عمل شاق في السنوات الماضية خاصة العام الماضي. فريقي قدم لي شيئا استثنائيا خاصة غوران (ايفانيسيفيتش).. كنا نعمل بقوة حقا لكن أهم شيء قدمه لي هو الاستمتاع بالتنس دائما."

وأضاف "أعتقد أنني استمتعت بأفضل تنس هنا ولعبت بأفضل طريقة في حياتي."

وهذه هي المرة الأولى منذ بطولة أستراليا المفتوحة عام 2005، التي لا تشهد فيها المباراة النهائية لإحدى البطولات الأربع الكبرى وجود نوفاك ديوكوفيتش أو رفائيل نادال أو روجر فيدرر على الأقل.

وبينما كان اللاعبان يظهران لأول مرة في نهائي إحدى البطولات الأربع الكبرى فإن نيشيكوري هو الذي أظهر توترا أكبر، إذ تأقلم شيليتش سريعا وهاجم منافسه العاجز مسددا 17 ضربة إرسال ساحقة. وسدد نيشيكوري ضربتي إرسال ساحقتين فقط.

ولاحت لنيشيكوري تسع فرص لكسر إرسال منافسه لكنه استفاد من واحدة فقط، بينما كسر شيليتش إرساله خمس مرات وسجل 38 نقطة ناجحة مقابل 19 فقط لمنافسه الياباني.

وقال نيشيكوري "إنها خسارة قاسية حقا. لكني سعيد حقا بأول ظهور لي في النهائي."

وأضاف "آسف لعدم حصولي على لقب اليوم لكن بالتأكيد في المرة القادمة. أمضيت أسبوعين رائعين هنا. أتمنى أن أعود في العام القادم."

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG