Accessibility links

logo-print

أوباما ورئيس وزراء اليابان يبحثان التعاون المشترك


أوباما وآبي في البيت الأبيض

أوباما وآبي في البيت الأبيض

عقد الرئيس باراك أوباما اجتماعا مع رئيس الوزراء الياباني شينزو آبي في البيت الأبيض الثلاثاء، بحثا خلاله سلسلة من القضايا المتعلقة بالأمن في منطقة آسيا والمحيط الهادئ، إلى جانب التعاون الاقتصادي المشترك بين البلدين.

وأشاد أوباما عقب الاجتماع بالعلاقات الأميركية- اليابانية، وقال إن التحالف القائم بين البلدين عامل مهم في الأمن القومي للولايات المتحدة.

اتفاق على معايير دفاعية جديدة

وكانت واشنطن وطوكيو قد استبقتا اللقاء بالاتفاق على المعايير الدفاعية الجديدة بعد مفاوضات استمرت 18 شهرا، وذلك لمواجهة الأخطار التي تشكلها كوريا الشمالية وتزايد القدرات العسكرية للصين.

وقد وضعت طوكيو قيودا على آلتها العسكرية منذ انتهاء الحرب العالمية الثانية، لكن عبر المعايير الجديدة فإن اليابان ستقوم بدور أكبر عسكريا لمواجهة تزايد نفوذ الصين، وكذلك بدور عسكري أكبر دوليا.

وتمثل المعايير الجديدة أول تحديث لمعايير اتفاق التعاون الدفاعي بين الولايات المتحدة واليابان الموقع عام 1997، وتمنح طوكيو حق الدفاع الجماعي عن النفس والمشاركة في التحالفات العسكرية في حال تعرض دول أخرى للهجوم.

وقالت الخبيرة في الشؤون اليابانية في مجلس العلاقات الخارجية الأميركي، شيلا سميث في حديث مع "راديو سوا"، إن آبي يسعى للحصول على ضمانات من الرئيس أوباما بشأن أمن بلاده.

وأوضحت أن البلدان يحاولان التفكير في سبل يمكن عبرها لتحالفهما، أن يحقق الاستقرار في المنطقة، والعمل مع حلفاء آخرين لضمان الأمن البحري.

استمع إلى تقرير مراسل "راديو سوا" في واشنطن زيد بنيامين:

المصدر: البيت الأبيض / راديو سوا

XS
SM
MD
LG