Accessibility links

واشنطن تبحث إنشاء فريق لمعالجة قضايا الرهائن


المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست

المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست

أفاد المتحدث باسم البيت الأبيض جوش إيرنست الجمعة بأن واشنطن تبحث فكرة إنشاء فريق متعدد الأطراف لمعالجة قضايا الرهائن الأميركيين المحتجزين بالخارج.

وأتت الفكرة في إطار مراجعة لسياسة الولايات المتحدة فيما يخص الرهائن والتي تعرضت لانتقادات لاذعة من قبل أسرة الرهينة الأميركي وارن واينستين الذي قتل في قصف لقوات التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة في كانون الثاني/ يناير الماضي بينما كان محتجزا من قبل القاعدة على الحدود الباكستانية الأفغانية.

وسيضم الفريق الذي سماه إيرنست "خلية الاندماج" مسؤولين من مكتب التحقيقات الفدرالي ووزارة الدفاع وأجهزة استخباراتية أخرى.

وسيكون من أهداف الفريق التواصل مع عائلات الرهائن والسعي لإطلاق سراح المحتجزين.

وفي خطاب للرئيس باراك أوباما بمناسبة الذكرى العاشرة لتأسيس مكتب مدير الاستخبارات الوطنية الجمعة، قال "إننا نشعر بالحزن عندما نفقد أي حياة أميركية ونحزن لفقدان الأبرياء بشكل عام".

وأشاد الرئيس بالجهود الذي يبذلها العاملون في مجال الاستعلامات والتي لها تأثير يومي على سلامة وأمن الأميركيين.

وكان تنظيم القاعدة قد اختطف واينستين الذي عمل في الوكالة الأميركية للتنمية الدولية عام 2011.

المصدر: الحرة/وكالات

XS
SM
MD
LG