Accessibility links

logo-print

برلين تطلب من واشنطن توضيحات حول قضية التنصت


وكالة الأمن القومي الأميركية

وكالة الأمن القومي الأميركية

أفاد وزير الخارجية الألماني فرانك-فالتر شتاينماير الجمعة بأن بلاده تريد توضيحات في أقرب وقت ممكن من الولايات المتحدة بشأن تقارير عن تنصت وكالة الأمن الوطني على مسؤولين في الحكومة الألمانية، وبينهم وزيرا المالية والاقتصاد.

وقال "من المهم أن نحصل على توضيحات في أسرع وقت ممكن بشأن حقيقة التقارير التي قرأناها في الأيام الأخيرة المتعلقة بنشاطات تجسس وكالة الأمن الوطني الأميركية، وأي جانب من القطاع السياسي الذي تمت فيه، وحجم تلك النشاطات، ومن هم الأشخاص المستهدفون على وجه الخصوص".

وأعرب وزير الخارجية الألماني عن أمله في أن يتعاون الطرف الأميركي بخصوص هذه القضية.

وفي واشنطن، قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الأميركية جون كيربي إن علاقة الولايات المتحدة مع ألمانيا لا تزال "عميقة وقوية".

والخميس، استدعى مكتب المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل السفير الأميركي لدى ألمانيا جون إيميرسون لتوضيح موقف بلاده بعد المعلومات الجديدة التي نشرها موقع "ويكيليكس" حول تجسس وكالة الأمن القومي على وزراء ألمان.

وذكرت صحيفة "زودويتشه" الألمانية، الأربعاء، نقلا عن وثائق كشفها موقع "ويكيلكس" أن التجسس الذي مارسته وكالة الأمن القومي الأميركية ذهب أبعد من الهاتف المحمول لميركل وطال أيضا عددا من الوزراء.

المصدر: راديو سوا ووكالات

XS
SM
MD
LG