Accessibility links

logo-print

قائد القوات الأميركية في سورية والعراق يحذر دمشق وموسكو


الجنرال ستيفن تاونسند

الجنرال ستيفن تاونسند

قال القائد الجديد للقوات الأميركية في العراق وسورية إن الولايات المتحدة ستدافع عن قواتها الخاصة في شمال سورية إذا أقدمت المقاتلات النظامية والمدفعية السورية مرة أخرى على استهداف مناطق تنتشر فيها.

وأوضح الجنرال ستيفن تاونسند في تصريح لشبكة CNN "أبلغنا الروس بأماكننا وقالوا إنهم أبلغوا بدورهم السوريين، وإني أقول إننا سندافع عن أنفسنا إذا شعرنا بتهديد".

وتاونسند، الذي تولى منصبه قبل أيام، أول مسؤول عسكري أميركي رفيع يتحدث بشكل علني عن احتمال مواجهة سلاح الجو السوري. وجاء ذلك في أعقاب حادث وقع الخميس الماضي وصفه مسؤولون أميركيون بأنه "غير عادي"، هاجمت خلاله مقاتلات سورية منطقة تنتشر فيها القوات الأميركية الخاصة دعما للقوات الكردية.

من جهة أخرى قال تاونسند، الذي يقود الآن الحرب على تنظيم الدولة الإسلامية داعش إن قادة التنظيم على رأسهم أبو بكر البغدادي تتم مطاردتهم، مشيرا إلى أنه يرغب في رؤيتهم "موتى أو هاربين مختبئين في حفرة في الصحراء، ولا يشكلون تهديدا".

المصدر: CNN

XS
SM
MD
LG