Accessibility links

logo-print

واشنطن تعتمد ممثلية دبلوماسية لها في الصومال


شعار وزارة الخارجية الأميركية

شعار وزارة الخارجية الأميركية

أعلنت الخارجية الأميركية الثلاثاء فتح ممثلية دبلوماسية لها في الصومال، وقال بيان للخارجية الأميركية إن البعثة الدبلوماسية وقنصلية الولايات المتحدة ستتمركز في السفارة الأميركية في نيروبي ويقودها قائم بالأعمال.

وأضاف البيان أن بدء العمليات الدبلوماسية في الصومال هو استمرار لجهود تطبيع العلاقات بين البلدين، موضحا أن دبلوماسيين أميركيين سيتوجهون باستمرار إلى الصومال "اذا سمحت الظروف الأمنية بذلك".

وكانت واشنطن قد اعترفت في كانون الثاني/يناير 2013 بالحكومة الفدرالية الصومالية ثم أعلنت استئناف العلاقات الدبلوماسية مع سلطات مقديشو حيث توجه وزير الخارجية جون كيري لساعات في أيار/مايو الماضي في زيارة غير مسبوقة.

ويأمل المسؤولون الأميركيون أن ينقل مقر المثلية إلى العاصمة الصومالية مقديشو إذا ما تحسنت الظروف الأمنية هناك.

وأغلقت واشنطن سفارتها في الصومال عام 1991 بعد سقوط حكم الرئيس محمد سياد بري واندلاع الحرب الأهلية في الصومال.

المصدر: وكالات

XS
SM
MD
LG