Accessibility links

logo-print

استطلاع للرأي يظهر تقدم الرئيس اوباما على منافسه رومني


اوباما أثناء حملته الانتخابية في فلويدا

اوباما أثناء حملته الانتخابية في فلويدا

أظهر استطلاع للرأي نفذته شبكة CBS الإخبارية بالاشتراك مع صحيفة نيويورك تايمز أن الرئيس باراك اوباما يتقدم على منافسه الجمهوري ميت رومني بثلاث نقاط، بالرغم من حالة واسعة من عدم الرضا عمّا تمر به الولايات المتحدة اقتصاديا.

وكشفت أرقام الاستطلاع عن أن 49 في المئة من العينات المستطلعة سيصوتون غالبا للرئيس اوباما في انتخابات السادس من نوفمبر/ تشرين ثاني المقبل، في حين سيصوت 46 في المئة لصالح رومني، بينما لم يحسم بعدْ، أربعة في المئة من المستطلـَعين، مواقفهم من الإنتخابات.

من جهة ثانية، بيّن الاستطلاع أن 36 في المئة من العينة يرون أن الولايات المتحدة كانت أفضل حالا قبل أربعة أعوام، في حين رجح 39 في المئة منهم أنها كانت أسوأ.

المرشح الجمهوري ميت رومني قال في مقابلة لقناة ِABC الأميركية إنه يقدم أداءا جيدا رغم هذه الأرقام وأضاف:
"في الاستطلاعات أنا في المقدمة أحيانا وأحيانا أكون أدنى بنقطة أو نقطتين، نحن نؤدي أداءا جيدا في الولايات المتأرجحة لكن النتائج يحددها أولئك الذين هم في الوسط، وأعتقد أنهم ينظرون إلى من يستطيع أن يعيد اقتصادهم قويا ويفتح فرص عمل جديدة ويرفع الأجور، وسيعلمون أنني صاحب المقاربة الأفضل لذلك."
XS
SM
MD
LG